الرئيسيةلقاء

رغدة: البحر أبي لم تنقطع علاقتي مع مسقط رأسي باللاذقية

رغدة لبرنامج “ذاكرة المدن”: أسند رأسي على البيت الذي ولدت فيه في حي “الشيخ ضاهر” باللاذقية

سناك سوري – خاص

«لم تنقطع علاقتي الروحية وعلاقة الذاكرة مع مسقط رأسي بحي “الشيخ ضاهر” في “اللاذقية” وهي بمثابة الحبل السري المربوط بالمشيمة ومشيمتي كانت هذا المكان وكلما ذهبت إلى “اللاذقية” أول شيء أزوره هو البيت الذي ولدت فيه». بهذه الكلمات عبرت الفنانة “رغدة” عن ارتباطها بمدينة “اللاذقية” في برنامج “ذاكرة المدن” الذي يبث عبر قناة “سناك سوري” عبر قناته في اليوتيوب.

استدعت ذاكرة نجمة فيلم “الحدود” أجواء مطر “اللاذقية”، ورأت أن له وقعا آخر لا يشبه أي مطر في عواصم العالم التي زارتها، كما روت حكايتها مع البحر والذي تصفه في كتاباتها بـ” أبي”، لأنه كان يحميها ولم تغرق فيه أبداً وكان ملجأها في الطفولة للشكوى.

اقرأ أيضاً: سوزان نجم الدين: كل أحلامي بالدريكيش

شكلت مدينة “حلب” علامة فارقة لبطلة مسلسل “العبابيد”، ورددت أنا فخورة أني من أب حلبي وأم لاذقانية، وكشفت أنها كانت تبحث عن المهتمين بعوالم الأدب في “حلب” و تقول: «كان على رأسهم الروائي “وليد اخلاصي” كنت أتردد على قهوة يجلس فيها دائماً اسمها “ستراند” اسأله وأتبادل الحديث معه ويعطيني كتباً أقرأها»، وتضيف عن دخولها جامعة “حلب”: «شكلت مرحلة ثانية من الوعي المبكر لانخراطي في عالم القصص والشعر من خلال الأمسيات الجامعية».

عندما سُئِلت النجمة السورية المقيمة في “مصر”، أين تسند رأسها عندما تعود إلى مدن الروح، قالت أنها تسنده على البيت الذي ولدت فيه في حي “الشيخ ضاهر” بمدينة “اللاذقية” وتسنده لابنة صديقة لأمها مازالت مقيمة بنفس البيت كانت تضفر لها شعرها وهي طفلة وتضيف قائلة: «هكذا عند الناس الطيبة في الموقع الذي أعود فيه إلى طفولتي».

يذكر أن برنامج “ذاكرة المدن “من إنتاج “سناك سوري” إعداد “عمرو مجدح” موسيقا “يامن يونس” وإخراج “إلياس كتور” يبث عبر موقع اليوتيوب يستضيف أبرز الأسماء السورية في كافة المجالات ويسلط الضوء على علاقة الضيف بالمدن في حوار مليء بالذكريات والحنين.

اقرأ أيضاً: صدقي المقت: جرح الوطن مجسد في بيتنا بجرح أمي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى