“رضا الباشا”: الدعوى المرفوعة ضدي أُغلقت

الباشا: أصبح قادراً على العودة إلى سوريا بعد أن تمت مداهمة منزله وكان مهدداً بالاعتقال

سناك سوري – دمشق

أعلن الصحفي رضا الباشا أنه تم اقفال الدعوى المرفوعة ضده من قبل فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في “حلب” والتي تم على إثرها مداهمة منزله.

“الباشا” أشار إلى أن المشكلة حُلّت بعد تدخل “هلال هلال” الأمين المساعد لحزب البعث العربي الاشتركي، حيث وصفه بأنه كان حريصاً على استيعاب المشكلة وحلها.

قصة “الباشا” كانت قد شهدت تفاعلاً على نطاق واسع في سوريا، وحملات تضامناً معه، ومطالبات للسلطات في البلاد بوقف التضييق على الصحفيين وإقفال ملف الدعوى الخاص بالباشا.

وبحسب ما ذكر الباشا في منشوراته، فإن الدعوى سببها النقد الذي وجهه لفرع الحزب في حلب على خلفية دوره السلبي في انتخابات الإدارة المحلية.

بذلك تكون قضية “الباشا” قد أُقفلت، وتبقى قضية الزميلين “عامر دراو، وعمار العزو” عالقة أيضاً في حلب لحين إنهائها من قبل “هلال هلال” شخصياً.

اقرأ أيضاً : دورية أمنية تداهم منزل الإعلامي “رضا الباشا”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *