“دم النخيل” يثير الجدل والسينما تتراجع عن العرض… الدولار طالع نازل.. أخبار الصباح

سوريات مشغولات بتحضير دبس البندورة.. نقص في المدرسين ومدارس تحتاج للصيانة باللاذقية، ومعدات جديدة لوزارة الصحة… جدار استنادي على نهر الخابور

سناك سوري – متابعات

بينما يواصل الدولار “أرجحته” ما بين صعود وهبوط (سجل 610 قبل قليل بعد أن كان دون 600)، يواصل عدد كبير من سيدات “سوريا” المضي قدماً بصناعة المؤونة المنزلية، لاسيما رب البندورة، الذي ينتشر على الأسطحة والبلكونات بلونه الأحمر الجميل، (ويا سوء حظها يلي دبساتها سود، الله يسود وجه الدولار والمضاربين فيه).

صورة متداولة لدبس البندورة من على أحد الأسطح في سوريا-فيسبوك

ومن الدولار ودبس البندورة إلى فيلم “دم النخل” ورغم عدم وجود رابط بين هذه الأمور الثلاثة إلا أن تفاصيل حياة السوريين هذه الأيام بارعة بلّم الأضداد والاختلاف (عقبال لم الشمل لكل المختلفين)، حيث وعلى خلفية الجدل الذي أثاره عرض الفيلم التجريبي للمخرج “نجدت أنزور” أصدرت المؤسسة العامة للسينما بياناً أعلنت فيه تأجيل العروض الجماهيرية ليتسنى للقائمين عليه دمج جميع الآراء التي جمعوها حوله ليخرج الفيلم بصيغته الجاهزة للعروض الجماهيرية.

وتضمن البيان اعتذاراً من الجماهير التي تنتظر مشاهدة الفيلم بلهفة وممن شاهدوه وكان لديهم ملاحظة أو نقد بنّاء مؤكدين الحرص على إيصال رسالتهم الوطنية بشكلها الصحيح لكل شرائح المجتمع السوري، لافتاً إلى وجود البعض ممن وصفهم بالمتربصين بكل عمل وطني وبكل نجاح وبكل فرح.

يذكر أن الفيلم عُرض في الحادي عشر من شهر أيلول الحالي وكتبته ابنة مدينة “السويداء” “ديانا كمال الدين” وتعرض لموجة انتقادات خاصة من قبل أبناء محافظة “السويداء” حيث انتشرت على صفحات وسائل التواصل الاجتماعي ملاحظات تقول إن المسلسل يسيء إلى صورة التضحيات التي قدمتها المحافظة، (صفحة المؤسسة العامة للسينما في فيسبوك)

جدار استنادي على “الخابور” لحماية السكان

أعلن رئيس مجلس مدينة “الحسكة” المهندس”عدنان خاجو” أن خطة المجلس للمرحلة القادمة تتضمن إقامة جدار استنادي  وسدات ترابية على نهر “الخابور” من أجل حماية سكان المناطق المحاذية للنهر من الفيضانات في فصل الشتاء. (أن تأتي متأخراً أفضل من ألا تأتي أبداً).

فيضان نهر الخابور-انترنت

فيضانات النهر التي حصدت أرواح العديد من الأهالي أدت أيضاً لتخريب ممتلكات المواطنين من أثاث وأدوات الكهربائية حسب “خاجو”، مبيناً أن طول الجدار يبلغ طوله 4 كم وتكلفته 980 مليون ليرة، وقد تم رفع الدراسة إلى رئاسة مجلس الوزراء من أجل الموافقة على المشروع ورصد الاعتمادات المالية اللازمة له تمهيداً للمباشرة بتنفيذه، (الحلول الإسعافية تحتاج لدراسات، بلد مُنظم نحنا منعجبكم)، (تشرين، خليل اقطيني).

اقرأ أيضاً: لا بدل داخلي للجيش وتخفيض الخارجي.. “كاريس بشار” لن تكون زوجة “باسل خياط”.. عناوين الصباح

تجهيزات بقيمة 223 مليون ليرة سورية لصالح وزارة الصحة

أعلنت رئاسة مجلس الوزراء أن اللجنة الاقتصادية وافقت على عقد وزارة الصحة (الهيئة العامة لمستشفى باسل الأسد لأمراض وجراحة القلب بدمشق)، لتقديم مستلزمات القثطرة القلبية ومستلزمات جراحة القلب المتضمنة 11 شبكة دوائية معدنية زمرة ليموس تحمل شهادة FDA، بغية تأمين المستلزمات الطبية للمشافي العام، بقيمة 223 مليون ليرة، (الله يزيد ويبارك)، (صفحة رئاسة الحكومة على فيسبوك).

بعد أسبوعين من افتتاحها مدارس “اللاذقية” تعاني من نقص في الكادر التدريسي!

أكد مدير التربية في اللاذقية “عمران أبو خليل” وجود نقص في مدرسي بعض المواد في المدارس الثانوية ومنها الرياضيات والديانة والوطنية، (له له مو خبرية، مالهم غير يستعينوا بالمسؤولين كتير متمرسين بشرح الوطنية)، موضحاً أنه يتم ملء الشواغر في هذه المواد عن طريق التكليف من خارج الملاك.

مشاكل التعليم الأساسي في المحافظة أكبر حسب مدير التربية وهي مستمرة منذ العام 2014 حيث كثر عدد المعلمين المتعاقدين باستقالاتهم وهجرة البعض منهم وخاصة في الجزء الجنوبي من مركز المدينة، لافتاً إلى صعوبات أخرى تتمثل بقلة وسائل النقل والمسافة البعيدة وغلاء الأجور ماشكّل ضغطاً على المدارس والمدرسين.

مدير التربية بيّن أن هناك 92 مدرسة بحاجة لإعادة تأهيل موزعة على ريفي “اللاذقية” و”الحفة” ولم يتم التعاقد على صيانة أي منها حتى اليوم (لسا بكير العام الدراسي لساتو بأوله).(تشرين، سراب علي).

فن

انضم الفنان السوري الشاب “معتصم النهار” لبطولة الفيلم السينمائي “عقدة الخواجة” إلى جانب الفنانة اللبنانية “هيفا وهبي”، وتدور أحداث الفيلم فى إطار من الدراما والكوميديا حول شاب فقير، يقع فى قصة حب مع ابنة رجل أعمال له نفوذ وأموال طائلة, وكيف يواجه صعوبة في الزواج منها.(بوسطة دراما)

انطلقت مساء أول أمس في دار أوبرا “دمشق” أولى عروض فيلم “الحبل السري” وذلك ضمن فعالية أقامتها الغرفة الفتية الدولية في “دمشق” بحضور صنّاع العمل، وعدد من الفنانين والوسائل الإعلامية.

“الحبل السري” عرض لأول مرة في مهرجان “الجونة” بمصر، وهو من تأليف “رامي كوسا”، وبطولة (نانسي خوري، يزن الخليل، ضحى الدبس، جمال العلي، وسناء سواح)، ويروي قصة زوجين تعرض حيّهما للحصار، وتدخل الزوجة في مخاض مبكر، يستحيل معه وصول القابلة إليها بسبب وجود قناص يترصد العابرين.

رياضة

يلتقي فريقا الوثبة والجيش لكرة القدم في مواجهة نارية اليوم على ملعب تشرين بدمشق عند الساعة الرابعة عصراً في مباراة كأس السوبر، وهي مباراة تجمع بطل الدوري مع بطل الكأس.

اقرأ أيضاً: “أمل عرفة” تعود إلى الدراما.. إحالة أستاذين جامعيين للتأديب .. عناوين الصباح

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع