“دمشق” تنسق مع الأمين العام للأمم المتحدة لاختيار مبعوث أممي جديد

المبعوث الخاص إلى "سوريا" "ستيفان ديمستورا"

“روسيا”: هناك أسماء مختلفة والاختيار لم يقع بعد على أحدها!

سناك سوري-متابعات

أفاد نائب وزير الخارجية الروسي “ميخائيل بوغدانوف” أن مسألة تعيين مبعوث أممي جديد إلى “سوريا” تتم بالتنسيق مع الحكومة السورية.

“بوغدانوف” قال في تصريحات للصحفيين إن «المسألة يقرها الأمين العام للأمم المتحدة بالتنسيق، بالطبع، مع الحكومة السورية»، مؤكداً وجود أسماء مختلفة يجري اختيار أحدها لخلافة المبعوث الحالي “ستيفان ديمستورا”.

“ديمستورا” كان قد أعلن منتصف شهر تشرين الأول الجاري، أنه سيغادر منصبه كمبعوث أممي إلى “سوريا” مطلع شهر تشرين الثاني القادم، لأسباب شخصية على حد تعبيره.

اقرأ أيضاً: بعد غياب طويل.. “ديمستورا” سيزور “دمشق”

المعلومات المسربة عن خليفة “دي مستورا” تنحصر في أربعة أسماء، مختلف عليها دولياً حتى الآن، ومنهم “نيكولاي ملادينوف” ممثل “الأمم المتحدة” لعملية السلام الفلسطينية – الإسرائيلية منذ بداية 2015، ووزير خارجية “بلغاريا” السابق. لكن فرصته قليلة بسبب الاعتراض الروسي السوري عليه لعدم حياديته. بحسب صحيفة “الشرق الأوسط” الصادرة اليوم.

خلال الأيام الفائتة تم تسريب أربع أسماء يجري البحث فيها لاختيار أحدها كمبعوث أممي جديد إلى البلاد، والأسماء المتداولة هي، “يان كوبيش” مبعوث “الأمم المتحدة” في “العراق”، ووزير الخارجية الجزائري “رمطان لعمامرة”، و”غير بيدروسون” سفير “النرويج” لدى “الصين”، و”نيكولاي ملادينوف” ممثل “الأمم المتحدة” لعملية السلام الفلسطينية – الإسرائيلية منذ بداية 2015.

اقرأ أيضاً: سوريا: أربع مرشحين لخلافة دي مستورا .. واللجنة الدستورية عقدة الحل السياسي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *