“درعا” إزالة حواجز بعد سنوات من تقطيع أوصال المدينة وتدهور الحالة الأمنية

أعمال إزالة الحواجز - درعا

الحواجز ترحل تباعاً وسط ارتياح عام لعودة الاستقرار

سناك سوري _ درعا

بعد سنوات من الطرقات المتقطعة و المعارك الطاحنة تحاول مدينة درعا استعادة حيويتها وتطلق العنان لشوراعها أمام حركة المارة والسيارات من جديد بعيداً عن الحواجز والعوائق.

“درعا” شهدت اليوم إزالة حاجز الضاحية ” القوس” بعد سلسلة من إجراءات فتح الطرق المغلقة أهمها في حي المطار و شمال الخط فيما تستمر ورشات العمل التابعة للمحافظة بفتح الطرق الداخلية في المدينة و الأسواق التي أعيد افتتاحها.

سلسلة طويلة من إجراءات المصالحة و التسويات و العملية العسكرية أفضت إلى خروج المحافظة من دائرة العنف وسيطرة القوات الحكومية على كامل مساحتها باتفاق ساهم في تحسّن أوضاع المدينة أمنياً.
و يأمل سكان المدينة أن تكون إزالة الحواجز و فتح الطرق بوادر مبشّرة لاستعادة حياتهم اليومية في ظروف طبيعية مستقرة بعد معاناة طويلة مع المعارك التي تركت رغم انتهائها آثار دمار واضحة.

اقرأ أيضاً:  ما حقيقة تسمم عناصر القوات الحكومية في “درعا”؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *