خلال لقائه التجار.. وزير الأوقاف: التجارة مع الله لا تبور

خلال الاجتماع-فيسبوك

الأوقاف تُجهز لمبادرة “سوق رمضان الخيري”…رئيس غرفة تجارة دمشق: واجب التجار دعم المواطن

سناك سوري-متابعات

بهدف إطلاق مبادرة وزارة الأوقاف لشهر رمضان القادم، تحت عنوان “سوق رمضان الخيري”، عقد الوزير “عبد الستار السيد” اجتماعاً في جامع “العثمان” بـ”دمشق”، مع الفعاليات الاقتصادية من صناعيين وتجار.

ونقلت صحيفة تشرين المحلية، عن “السيد” قوله خلال الاجتماع، أنه «لا يوجد في قاموسنا ما يسمى جمع تبرعات، وإنما واجبنا أن نذكر الناس بالأوامر الدينية كالصدقات و الزكاة وضرورة تقديمها مع السعي لتحقيق أكبر أشكال التعاون لإنجاح هذا المشروع الخيري والترحيب بكل من يرغب بالتعاون معنا»، مؤكداً أن «منطلق الوزارة هو التجارة مع الله لأنها لن تبور وتعود بالبركة على الجميع».

“سوق رمضان الخيري”، بحسب “السيد”، سيكون على أرض مدينة المعارض القديمة في العاصمة، وسيحوي مساحة مخصصة لألعاب الأطفال، وسوقاً للمأكولات الشعبية، وآخر للخضار، بالإضافة إلى مسرح للأناشيد والابتهالات الدينية، مضيفاً أن «الوزارة ستقدم المكان وكل تجهيزات الأجنحة للشركات المشاركة و البنية التحتية لهذا السوق مجاناً بينما سيقدم الصناعي والتاجر بضائعه للبيع بسعر التكلفة و بدون أية هوامش ربح».

اقرأ أيضاً: وزير الأوقاف يهيب بالتجار عدم رفع الأسعار والتحلي بالصبر

رئيس غرفة صناعة “دمشق” وريفها، “سامر الدبس”، أكد تلبية الدعوة ورغبتهم بالمشاركة، وسيقدمون خبرتهم الطويلة في مجال إقامة الأسواق ومهرجانات التسوق ذات طابع التدخل الإيجابي، التي تم اكتسابها من خلال مهرجان، “صنع في سوريا”.

طموح الصناعيين وفق “الدبس”، أن تتسع المبادرة لتشمل مصانعهم والأسواق التجارية، بهدف تحقيق أهداف المشروع، في حين أكد رئيس غرفة تجارة “دمشق” (لم تذكر الصحيفة اسمه)، أن واجب التجار دعم المواطن والتأسيس لمستقبل أفضل وخير سيعم الجميع.

يذكر أن مديرية الأوقاف في “حماة”، كانت قد أطلقت مبادرة “زكاتك خفض أسعارك”، مطلع العام 2020 الفائت، إلا أن الاستجابة لم تكن بالمستوى المأمول.

اقرأ أيضاً: “حماة”.. 10 تجار فقط استجابوا لمهرجان الأوقاف “زكاتك خفض أسعارك”!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع