خلاف بشار اسماعيل وحيدرة سليمان.. ينتهي بتبويس شوارب الكتروني!

بشار اسماعيل - حيدرة سليمان

خلاف بين فنان سوري وابن اللواء بهجت سليمان.. وكل الحق على مؤججي الفتن!

سناك سوري-دمشق

انتهى الخلاف الذي أشعل السوشيل ميديا خلال اليومين الماضيين بين الفنان “بشار اسماعيل” و”حيدرة سليمان” ابن اللواء “بهجت سليمان”، بتبويس شوارب إلكتروني بين الطرفين.

إذ قال “سليمان” من خلال صفحته الشخصية في فيسبوك إنه تواصل مع “اسماعيل” واصفاً إياه بالفنان الكبير، وشرح له “سوء التفاهم” بينهما، «الذي كان معظمه تحريض من بعض الصفحات والأشخاص في الخارج الذين يبحثون عن أي مشكلة و أكدت له أني لم أقصده أبدا في ما نشر وشرحت له ما كان موضوع المنشور قبل أن أحذفه و قد تجاوب مشكورا و فعلا رأيت فيه الفنان القدير الذي يستطيع احتواء الناس و قدرته الجميلة على النقاش».

كل محاولات “البعض” في افتعال المشاكل بين “اسماعيل” و”سليمان”، فشلت وفق ما قاله الأخير، متمنياً له النجاح الدائم.

اقرأ أيضاً: “بهجت سليمان” يرد بشكل غير مباشر على نائب اتهمه بمحاولة تجنيد فتاة

بدوره الفنان “اسماعيل”، شارك منشور “سليمان”، وعلق عليه قائلاً: «يولد التسرع أحياناً ردات فعل غير صحيحة وخاصة في ظل الظروف التعيسة التي نعيشها…. وعشت اليوم واحدة وكبرت عن طريق مؤججي الفتن والمصفقين للخراب بعلم أو بجهل»، وأضاف: «بخصوص سوء التفاهم الذي حصل بيني وبين حيدرة ابن اللواء بهجت سليمان الذي لقن العالم دروساً في التضحية، انشر لكم منشوره لتكتمل الصورة لكي نثبت للعالم بأن الحوار أساس النجاح والتفاهم وهو الشيء الذي يلزمنا كسوريين في هذه المرحلة».

وكان الخلاف قد بدأ على خلفية منشور لـ”سليمان” قال فيه مخاطباً شخص مجهول، إنه لو «يعطوك نص دور بطولة وبيشغلوك تسلم جوائز ببرنامج مسابقات ماكنا سمعنا حسك، عزيزي الفنان العاشق لأدوار الضابط سكوت وحاج تحريض»، ليشارك “اسماعيل” المنشور ويعلق عليه بأنه ليس مدمن مخدرات، وتبدأ بعدها جدلية الأخذ والرد بين الطرفين قبل أن تنتهي بتبويس شوارب إلكتروني.

اقرأ أيضاً: الفنان “بشار اسماعيل” يشنُّ هجوماً لاذعاً على زميله “زهير رمضان”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع