الرئيسيةرياضة

خروج حزين لناشئي سوريا بعد الخسارة مع الأردن..

الجماهير السورية تعبت من تكرار كلمة "هاردلك" لمنتخباتنا

خرج منتخب سوريا للناشئين رسمياً من نصف نهائي غرب آسيا أمس بالخسارة مع الأردن صاحب الأرض والجمهور.

سناك سوري – متابعات

وسجل منتخبنا أولاً في الدقيقة عشرين بعد اختراق مهاري جميل من لاعبنا عمر الصالح، قبل أن تصل الكرة لـ علاء الدين الهندي الذي أودعها في الشباك.

إلا أن ناشئينا بقيادة المدرب “مصطفى الرجب” لم يتمكنوا من الحفاظ على التقدم وتلقى مرمانا هدفين كانا كفيلين بخروجنا من البطولة.

منتخبنا كان قد تأهل لنصف النهائي بعد فوزه في مبارياته الثلاث السابقة وتصدر مجموعته بينما حل الأردن ثانياً في المجموعة الثانية.

اقرأ أيضاً: بالفوز على لبنان منتخب سوريا يتصدر مجموعته في غرب آسيا

اللافت أن متصدري المجموعتين خسرا في نصف النهائي، فالعراق أول المجموعة الثانية خسر أمام لبنان ثاني مجوعتنا. وبالتالي سيلتقي لبنان والأردن في النهائي غداً.

غرب آسيا تكشف عن مواهب سورية قادمة

البطولة كانت فرصة لاكتشاف مواهب سورية بإمكانها أن تضمن مسقبل الكرة السورية لم يتم العمل عليها بشكل جيد.

حيث أظهرت مجموعة اللاعبين في مختلف الخطوط من حراسة المرمى إلى الهجوم مستوىً فنياً عالياً ومهارات فردية وجماعية وقدرات تكتيكية. بينما عابهم ضعف اللياقة وضعف التحضير الذي سبق البطولة.

كما تميز منتخبنا بتنوع اللاعبين القادرين على التسجيل بعد أن تمكن 7 لاعبين من التسجيل في المباريات الأربعة التي خاضها.

يذكر أن خسارة المنتخب خلقت حالة حزن لدى الجماهير السورية التي تعبت من تكرار كلمة “هاردلك” لمنتخباتنا المشاركة بالاستحقاقات الكروية.

اقرأ أيضاً: بالعلامة الكاملة… سوريا تتصدر مجموعتها وتعبر إلى نصف النهائي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى