حماة: مزارعون مطالبون بتسديد قروض زراعية لم يسحبوها أصلاً

الفلاحون: رئيس الجمعية الفلاحية في “الصفصافية” زور وثائق للحصول على قروض زراعية باسمنا وصرفها على نفسه والمصرف الزراعي يطالبنا بدفعها

سناك سوري – حماة

قال المزارع “معن حسن عكاري” وعدد من فلاحي قرية “الصفصافية” التابعة لريف “محردة” بمحافظة “حماة” إنهم فوجئوا بمطالبة المصرف الزراعي لهم بتسديد قيمة قرض مسحوب باسمهم عن طريق الجمعية الفلاحية في القرية منذ العام 2011 وأكدوا أنهم لم يسحبوا أي قرض ولم يسمعوا به أصلاً.

يتحدث “عكاري” في شكواه التي اطلع عليها “سناك سوري” عن أحد زملائه المزارعين في القرية الذي «لم يتمكن من تسويق محصوله من القمح العام الحالي كونه غير بريء الذمة تجاه المصرف الذي طالبه بالقرض الذي لا يعلم عنه شيئاً»، آملاً أن يصل صوته وصوت باقي المزارعين «للجهات المعنية لمحاسبة الأشخاص المسؤولين عن هذا التزوير»، وفق تعبيره.

يقول “عكاري” إن «حكاية القروض المزورة تعود لما قبل العام 2011 قام رئيس الجمعية الفلاحية السابق بالتعاون مع المحاسب ومشرف الجمعية بتزوير أوراق رسمية للحصول على قروض زراعية باسم الجمعية الفلاحية على أساس أنها تعود للمزارعين في القرية، لكنهم قاموا بالاستفادة منها وصرفها على أنفسهم دون علمنا»، وفق تعبيره.

يضيف أن «القصة تكررت أكثر من مرة لكنهم كانوا سابقاً (يقصد رئيس الجمعية ومشرفها) يسددون القروض لكن بعد العام 2011 وظروف الحرب التي مرت بها المحافظة خرجت الأمور من أيديهم ولم يعودوا قادرين على تسديد القروض ليأتي المصرف ويطالبنا نحن الفلاحين الذين تم تسجيل القروض باسمهم».

المواطن الذي راجع الجمعية مطالباً بحقه أكد أنه راجع اتحاد الفلاحين في “حماة والاتحاد العام للفلاحين في”دمشق” لشرح قضيته لكنه فوجىء بالتريث الكبير من قبلهما في التعامل مع الأمر، فـ«منذ ثلاثة أشهر حتى اليوم لم تكلف هذه الجهات خاطرها لإرسال لجنة تفتيشية للتحقيق في الموضوع ووضع النقاط على الحروف»، كما يقول.

اقرأ أيضاً: سوريا: تزويج مواطن وسحب قرض باسمه… وإلزامه بدفعه دون أن يقبضه

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع