حلب تسمح بدفن موتى كورونا ليلاً.. ومخالفة على الكمامة بالسويداء

صورة قسم عزل صحي في سوريا

إصابتان بالفيروس شمال سوريا.. وإجمالي الإصابات المسجلة تقارب الألف

سناك سوري – متابعات

شددت الجهات المعنية بالتصدي لوباء فيروس كورونا المستجد في محافظتي “حلب” و”السويداء” تطبيق الإجراءات الوقائية من الفيروس، في حين ارتفع إجمالي الإصابات في مناطق الشمال السوري إلى 38 بعد تسجيل إصابتان جديدتان.

وذكرت صحيفة “الوطن” أن لجنة الطوارئ المعنية بالتصدي للوباء في “محافظة حلب”، قررت منع دخول أي جهة عامة دون ارتداء الكمامة، سواء من المراجعين أو العاملين في الجهات الحكومية.

وقررت إلزام العاملين في المنشآت السياحية والمطاعم والأفران والمحال التجارية والغذائية ووسائل النقل الجماعي ومحطات الوقود، وغيرها من الفعاليات بارتداء الكمامات، وتحقيق التباعد المكاني والاشتراطات الصحية والاحترازية والتعقيم اليومي.

كما سمحت لجنة الطوارئ في المحافظة بدفن الموتى ليلاً، والتشدد بمنع إقامة العزاء والأعراس، بالإضافة إلى تنظيم الدوريات المشتركة من الجهات الحكومية المعنية.

ووجه “محافظ حلب” “حسين دياب” بفرض العقوبات على المخالفين، والحد من التجمعات والازدحام في الساحات العامة والمحلق، وأمام صالات السورية للتجارة والأفران، بالتنسيق مع الوحدات الشرطية والجهات المعنية، والاستمرار في الحملات اليومية لتعقيم وغسل الشوارع في المدينة.

اقرأ أيضاً: مجلس مدينة اللاذقية يعلن عن إجراءات وقائية من كورونا

وفي “محافظة السويداء”، شدّد المحافظ همام دبيات، وفقاً لـ”الوطن”، على مراقبة التباعد المكاني وارتداء الكمامات على منافذ “السورية للتجارة” والاستعانة بقوة من الشرطة إذا لزم الأمر، مطالبا “مديرية الصحة” بمراقبة أسعار الكمامات في الصيدليات، واتخاذ العقوبات بحق المخالفين ومراقبة وسائل النقل العام للتأكد من الالتزام بالإجراءات الوقائية.

كما قررت اللجنة إلزام العاملين في مؤسسات الدولة بارتداء الكمامات وعدم استقبال أي مراجع دون كمامة، وتشكيل لجان محلية على مستوى المجالس المحلية على مساحة المحافظة لمراقبة التجمعات كالأفراح والمخابز والحد منها وإلزام المشاركين بها بارتداء الكمامات، كما تم إقرار عدم السماح للطالب بالدخول إلى قاعات الامتحانات الجامعية دون كمامة.

وفي سياق متصل، أعلنت “الحكومة المؤقتة” التابعة لحكومة “الائتلاف” المعارض، عبر موقع التواصل “فيسبوك” عن تسجيل إصابتيَن جديدتيَن بفيروس كورونا في المناطق الخاضعة لسيطرة الفصائل التكفيرية وقوات العدوان التركي في الشمال ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 38.

اقرأ أيضاً: 20 إصابة بكورونا في شمال سوريا.. وشفاء 3 في حماه

من جهة ثانية، أعلنت “وزارة الصحة السورية” عن تسجيل 52 إصابة جديدة بفيروس كورونا ما يرفع عدد الإصابات المسجلة في سوريا إلى 944، كما سجلت الوزارة شفاء 13 حالة ليرتفع العدد إلى 296، ووفاة حالتان لتصبح بذلك حصيلة الوفيات إلى 48 حالة.

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع