“حلب”: إجلاء 4 آلاف عائلة من منازلهم لخطورتها على حياتهم

انهيار أحد المباني في "حلب" العام الفائت

بعد أن راح ضحيتها العشرات مجلس مدينة “حلب” يخلي الأبنية المتصدعة

سناك سوري – متابعات

استفاق مجلس مدينة “حلب” أخيراً على خطر سكن المواطنين في الأبنية المتصدعة والآيلة للسقوط فقرر في اجتماع وصف بالخاص معالجة هذا الملف الشائك والمؤرق عبر إخلاء أكثر من 4 آلاف عائلة تقطن في نحو عشرة آلاف بناء الكثير منها مهددة بالسقوط مع تأمين سكن بديل للأهالي.

قرار المجلس يأتي بعد أن حصد خطر الأبنية المتصدعة أرواح مايقارب الـ20 مواطناً ممن كانوا يقطنون في منازل مماثلة سقطت على رؤوس ساكنيها الذين فضلوا البقاء فيها اتقاءً لشر الإيجارات التي لاقدرة لهم على تحملها.

اقرأ أيضاً: في “حلب”: 10 آلاف مبنى مصنف عالي الخطورة

الأحياء التي سيتم إخلاءها وفقاً لما نقله الزميل “خالد زنكلو” مراسل صحيفة الوطن عن محافظ “حلب” “حسين دياب” وضع أبنيتها مزري وتوجد في أحياء “صلاح الدين والأنصاري والشعار وسد اللوز والفردوس والصالحين”، ويصل عددها لنحو 10 آلاف بناء وهو أمر يقتضي موافقة جهات قضائية على قرار الإخلاء “غير القانوني” لكنه يبعد خطر الموت عن الأهالي، مؤكداً أن المحافظة ستؤمن أماكن إيواء مخصصة لاستيعاب العائلات المخلاة.

يذكر أن انهيارات الأبنية المتصدعة بفعل المعارك التي شهدتها المدينة أدت في وقت سابق لسقوط عدد من الضحايا الذين ماتوا تحت الأنقاض بسبب تأخر عملية إعادة الإعمار التي تشوب طريقها الكثير من العقبات نتيجة العقوبات الاقتصادية المفروضة على الشعب السوري، وآخر الانهيارات تسببت بوفاة 11 شخصاً في حي “صلاح الدين” سقط البناء فوق رؤوسهم مطلع الأسبوع الجاري.

اقرأ أيضاً: انهيارات “حلب” لاتتوقف.. مجدداً مبنى سكني ينهار فوق رؤوس ساكنيه

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع