حادثة تحرش تشعل معركة مسلحة .. وانفجار ضخم بحاجز عسكري

تهديد أمريكي بتوسيع عقوبات قيصر …. أبرز عناوين الخميس 10 كانون الأول 2020

سناك سوري _ دمشق

عقود خدمية جديدة يصادق عليها رئيس الحكومة، مقابل وعود ليست بجديدة حول قرب موعد عودة مطار “حلب” للخدمة رغم جاهزيته الكاملة، مع ربط ذلك بإجراءات الاحتراز من الكورونا، فيما واصل عداد الإصابات والوفيات جراء الفيروس بالارتفاع بوتيرة متقاربة في مختلف المناطق السورية.

تهديدات أمريكية لتوسيع دائرة عقوبات “قيصر” لتشمل غير السوريين أيضاً مع التلويح بأن يكون الهدف القادم للعقوبات روسياً.

ميدانياً، شهد غرب حلب عملية تبادل بين الجيش والفصائل، وشهد جنوبها الغربي استكمالاً للانسحاب التركي من نقطة مراقبة محاصرة، أما شمالها فشهد اشتباكات بين عناصر الفصائل المدعومة تركياً اشتعلت إثر تحرّش أحدهم بامرأة.

انفجار “رأس العين” اليوم كان الحدث الأمني الأبرز في الجزيرة السورية مع توارد المعلومات عن تزايد حجم الخسائر، فيما سمحت إدارة مخيم “الهول” بخروج مزيد من النازحين للعودة إلى مناطقهم.

عرنوس يصادق عقدين خدميين

صادق رئيس الحكومة السورية “حسين عرنوس” على العقد المبرم بين المؤسسة العامة لمياه “دمشق” والشركة العامة للمشاريع المائية لتنفيذ مشروع بئر في وحدة مياه “الكسوة -خربة الشياب” لتوفير مياه الشرب للمنطقة.

وصادق “عرنوس” على العقد المبرم بين “هيئة التميز والإبداع” و”مؤسسة تنفيذ الإنشاءات العسكرية” لتنفيذ أعمال تأهيل وترميم وصيانة “المركز الوطني للمتميزين” في “حمص”.
اقرأ أيضاً:اندلاع حريق بوحدة إنتاجية مصفاة بانياس
مطار حلب للخدمة قريباً

قال وزير النقل “زهير خزيم” أنه سينسّق مع الفريق الحكومي المعني لمواجهة جائحة كورونا لإعادة تشغيل مطار “حلب” الدولي، والسعي لإتمام ذلك خلال الفترة القريبة القادمة.

وخلال زيارته لمطار “حلب” اليوم قال “خزيم” أنه اطّلع على جاهزيته الفنية والتشغيلية والإجراءات المتخذة للوقاية من كورونا.

كورونا في سوريا

أعلنت وزارة الصحة السورية أمس تسجيل 95 إصابة بفيروس كورونا و55 حالة شفاء و7 حالات وفاة، ليرتفع عدد الإصابات إلى 8675 إصابة بينها 4114 حالة شفاء و465 حالة وفاة.

“الإدارة الذاتية” سجلت أيضاً 46 إصابة بالفيروس في الجزيرة السورية و3 حالات شفاء وحالة وفاة، لترتفع حصيلة الإصابات إلى 7368 حالة بينها 1066 حالة شفاء و 225 حالة وفاة.

المصادر الطبية في الشمال السوري سجلت 219 إصابة جديدة و119 حالة شفاء ما رفع عدد الإصابات إلى 17987 إصابة بينها 8551 حالة شفاء و228 حالة وفاة.
اقرأ أيضاً:الكزبري: اللجنة الدستورية منفتحة على دستور جديد
تهديد أمريكي بتوسيع قيصر

قال المبعوث الأمريكي الخاص إلى “سوريا” “جويل ريبيرن” أن بلاده تعتزم توسيع عقوبات قانون “قيصر” بجعلها لا تقتصر فقط على الأفراد والكيانات السورية.

وأضاف “ريبيرن” خلال جلسة استماع أمام لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب الأمريكي أن توسيع القانون قد يشمل الروس أيضاً، مضيفاً أن “واشنطن” ستتخذ خطوات قريبة في هذا الشأن دون أن يحدد ما إذا كان ذلك سيتم قبل نهاية فترة “دونالد ترامب” الرئاسية.

عملية تبادل بين الجيش والمسلحين

شهدت قرية “ميزناز” بريف “حلب” الغربي عملية تبادل بين الجيش السوري والفصائل المسلحة حيث تم الإفراج عن ضابط من الجيش السوري كان لدى الفصائل منذ معارك ريف “اللاذقية” عام  2018، وفق ما ذكرت إذاعة “شام إف إم” المحلية، فيما قالت مصادر أخرى أن ذلك تم مقابل إطلاق سراح أحد عناصر الفصائل الذي كان موقوفاً لدى الجيش.
اقرأ أيضاً:مهاجمة وزير الأوقاف بعد سؤاله شو هي الأمة السورية؟
استكمال إخلاء نقطة تركية

استكملت قوات العدوان التركي اليوم انسحابها بشكل كامل من نقطة مراقبة كان يحاصرها الجيش السوري بريف “حلب”.

وأفادت وسائل إعلام محلية أن قوات العدوان التركي أخلت بشكل كامل نقطة “الكوراني” المطلة على طريق “حلب-دمشق” الدولي بالقرب من بلدة “الزربة” بريف “حلب” الجنوبي الغربي.

حادثة تحرش تشعل اشتباكات

أقدم أحد عناصر فصيل “السلطان مراد” المدعوم تركياً على التحرش بامرأة من عائلات عناصر آخرين من الفصائل في “عفرين” بريف “حلب” الشمالي وفق ما ذكر موقع “نورث برس”.

ووفق المصدر فقد هاجم أقارب المرأة العنصر وقاموا بضربه ما دفع فصيله للرد باستقدام تعزيزات نحو حي “الفيلات” وسط “عفرين” وإطلاق النار ما أشعل اشتباكات بين الطرفين دون ورود معلومات عن حجم الخسائر.
اقرأ أيضاً:وزير العدل يكشف عن إجراءات صارمة بحق المتلاعبين بقوت المواطن
انفجار ضخم بحاجز عسكري

انفجرت سيارة مفخخة اليوم عند مدخل مدينة “رأس العين” بريف “الحسكة” الشمالي الغربي لحظة وصولها لحاجز عسكري يتبع لقوات العدوان التركي.

وقال “المرصد السوري لحقوق الإنسان” المعارض أن الانفجار أودى بحياة جنديين أتراك و 7 من عناصر الفصائل المدعومة تركياً، كما خسر مدنيان حياتهما إثر تصادف وجودهما لحظة وقوع الانفجار، فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

خروج نازحين من مخيم الهول

خرجت دفعة جديدة من النازحين السوريين في مخيم “الهول” بريف “الحسكة” الشرقي والخاضع لسيطرة “الإدارة الذاتية” (تسيطر على مناطق واسعة من الجزيرة السورية).

وأفاد موقع “نهر ميديا” المحلي أن إدارة المخيم سمحت بخروج 200 نازح من أبناء “الرقة”، بعد أن أمضوا نحو 3 سنوات داخل المخيم.

اقرأ أيضاً:وزير الصحة يعلق على عودة الإغلاق..وألمانيا تناقش ترحيل السوريين

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع