جهاد الزغبي: شركات الانتاج تنفذ ما تطلبه المحطات لا الجمهور!

جهاد الزغبي - فيسبوك

الزغبي: اشتاق لزوجتي ضحى الدبس.. وافتقد لحسام تحسين بك في الدبكة

سناك سوري – متابعات

قال الفنان “جهاد الزغبي” أن «الدراما لم تعد صناعة سورية لأن شركات الإنتاج تنتج ما تطلبه المحطات فقط»، معتبراً أن التركيز على أعمال البيئة الشامية بكثرة ليس أمراً صحيحاً، مبيناً أن الجمهور ممكن أن يتقبل عملان أو ثلاثة من أعمال الفانتازيا والحكاية.

“جهاد الزغبي” أوضح أن اهتمام شركات الإنتاج بالربح أكثر من المحتوى هو من حق المنتج الطبيعي ولكن المشكلة بالدرجة الأولى باتت مع المحطات، لأنهم أصبحوا يطلبون ما يودون عرضه من أعمال وعدم الاهتمام بغيرها.

اقرأ أيضاً: الممثل محمد جعفر يعلن اعتزاله: الفن بلا قيمة

وتابع أن الدراما السورية قامت على أهم الأعمال فكرياً ومضموناً وواقعية جداً، إضافة إلى اعتمادها على عدد من الكتاب المهمين، أمثال “حنا مينا”، و”ممدوح عدوان”، كما قامت على أكتاف المخرجين السينمائيين، لذلك نهضت. إلا أنه فيما بعد خف الاهتمام بها عندما أصبحت شركات الإنتاج منتجين منفذين للمحطات، وبالتالي الدراما لم تعد صناعة سورية.

بالنسبة لتوجه شركات الإنتاج إلى أعمال البيئة الشامية، ما أدى إلى كثرة ما سيعرض منها في الموسم المقبل، لتصبح سمة الدراما السورية بيّن “الزغبي” خلال لقاء أجراه معه موقع “فوشيا”، أنه أمر غير صحيح والجمهور ممكن أن يتقبل عملين أو ثلاثة لا أكثر تندرج في إطار الفانتازيا وخلق الحكايات، مضيفاً أن المشكلة الحقيقية باتت في التركيز على تلك الأعمال بصورة كبيرة وكأن الدراما السورية أصبحت أعمال البيئة الشامية فقط.

كما كشف “الزغبي” عن شخصيته في مسلسل “رد قلبي” إخراج “عمار تميم” وإنتاج شركة “شاميانا” الذي تتم أعمال تصويره حالياً في محافظة “اللاذقية”، أنه يؤدي شخصية جديدة عليه، ومختلفة عن الشخصيات التي قدمها سابقاً.

حول تفاصيل العمل، أوضح “الزغبي” أنه يندرج ضمن الإطار البوليسي، ويتحدث عن شخصية “عبد الجبار” التي يقوم بأدائها، والذي لا يعنيه سوى نفسه وما سيكسب من مال، حتى ولو كان ذلك في تجارة أعضاء الأطفال، مضيفاً أن العمل يحمل المضمون الفكري، لأننا أصبحنا في مجتمع فقد القيم والأخلاق والتقاليد، وتلك هي الرسالة المجتمعية من العمل.

اقرأ أيضاً: بعد انتقام بارد.. جيني اسبر بطلة دراما الجريمة

لدى سؤاله عن رأيه بزوجته الفنانة “ضحى الدبس”، قال “الزغبي” أنها «أستاذة في الفن، وشريكته في الحياة»، ووجّه لها رسالة معلنًا عن شوقه لها، بسبب غيابها مدة طويلة عنه وعن المنزل لانشغالها بتصوير مسلسل “عروس بيروت2”.

وعن رأيه بالفنان “ياسر العظمة”، قال إنه «يرتبط معه على الصعيد الشخصي وليس فقط مهنياً ويحترمه، لأنه إنسان مثقف ومحترم وخلوق ويدرك كيفية التعامل مع الدراما».

كما وضع الفنان “حسام تحسين بك” بالمكانة نفسها التي يحظى بها الفنان “العظمة”، كاشفاً عن سر يتعلق بالفنان “تحسين بك” ولا أحد يعرفه هو أن “تحسين بك” حافظٌ للتراث الشعبي السوري المتعلق بالدبكة وفقدناه في ذلك الجانب، كما أسس فرقة “زنوبيا” التي أدهش فيها الفنانين العرب، بحسب وصفه.

يذكر أن الفنان “جهاد الزغبي” قدم أعملاً فنية عدة منها مسلسل “هجرة القلوب إلى القلوب”، و”كان يا ما كان”، و”حمام القيشاني”، و”دقيقة صمت”، وفي المسرح “علاء الدين والمصباح السحري”، و”المفتش”، وغيرها.

اقرأ أيضاً: معتصم النهار يتحدى بعض الفنانين.. تيم حسن أجمل ممثل سوري

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع