جلال شموط ينتقد الجمهور: ماله علاقة بخصوصياتنا.. مابينعطى وجه

جلال شموط - انترنت

شموط عن مشهد القبلة في شارع شيكاغو: نحن أهم من هيك

سناك سوري – متابعات

انتقد الممثل السوري “جلال شموط” مواقع وسائل التواصل الاجتماعي، معتبراً أنها «أسوأ ماحصل في الأعوام الماضية»، مبيناً أنه «لم يستوعب هذا التحول بعد»، مؤكداً أن «الجمهور يحق له انتقاد الأعمال الفنية للممثل وليس اقحام نفسه في حياة الفنان الشخصية».

الفنان “جلال شموط ” صرح أنه ضد أن يعرض الفنان حياته الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي، فقال: «الجمهور ما له علاقة بيومياتنا وخصوصياتنا، يروح يلتفت ليومياته وخصوصياته»، بحسب ما جاء في اللقاء الذي أجراه معه موقع “فوشيا”.

اقرأ أيضاً: زهير عبد الكريم: شارع شيكاغو إباحي.. ولم يعكس صورة دمشق

أوضح “شموط” أن «العلاقة بين الفنان والجمهور تقتصر على العمل الفني فقط، أما الحياة الشخصية والقصص الخاصة لا تعني الجمهور من قريب أو من بعيد، وعليهم أن يحترموا ذلك»، معتبراً أن «من الأفضل للفنان أن يبتعد عن الظهور الإعلامي، لأن ذلك يفقده رونقه ويصبح مادة مستهلكة مع الأيام»، وأعلنها صراحة: «الجمهور ما بينعطى وجه».

مبرراً بأن «الفنان في النهاية إنسان له خصوصية وعالم وكيان، ولا يجب أن يتم اقتحام ذلك من قبل الجمهور، فكونه فنان لا يعني أن يكون مباحاً للجميع».

بالنسبة لمسلسل “شارع شيكاغو” رفض “شموط” التعليق بالسلب أو الإيجاب على المسلسل ومشاهده الجريئة، مكتفياً بقوله «كل هاد المسلسل مو شايله من أرضه».. مؤكداً أن «مخرج المسلسل لا يعنيه على الصعيدين الفني والشخصي»، منتقداً «الاهتمام المبالغ به بمشهد القبلة في المسلسل»، قائلاً: «حاج ينحكى بهالموضوع، عيب علينا، أهم من هيك نحنا».

اقرأ أيضاً: أبو جودت يعود إلى باب الحارة… المخفر بأيدي رئيس النقابة

من الناحية الدرامية، تحدث الفنان “شموط” عن آخر مستجداته في الساحة الفنية، مشيراً إلى أنه «يصور حالياً مشاهده في مسلسلي البيئة الشامية “باب الحارة 11” و”حارة القبة”».

“حارة القبة” تعاونه الثاني مع المخرجة “رشا شربتجي” بعد مسلسل “الولادة من الخاصرة”، والتي يرى أنها «مخرجة تهتم بالتفاصيل لأبعد حد، وصاحبة مزاج عالي جداً فيما يتعلق بالعمل الفني».

يذكر أن الفنان “جلال شموط” بدأ حياته الفنية في منتصف الثمانينات وقدم العديد من الأعمال منها مسلسلات “أخوة التراب”، “دمشق يا بسمة حزن”، “الفصول الأربعة”، “الزير سالم”، “بنات العيلة”، وفي المسرح قدم “هنا وهناك”، و”ثلاث مراكب ومشعوذ”، وفي السينما “آه يابحر”، “رحاب”، وغيرها.

اقرأ أيضاً: بعد سلوم حداد.. عبد المنعم عمايري يعتذر عن “حارة القبة”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع