جدل حول إصابة حارس الاتحاد بالكورونا ومشاركته أمام تشرين

خالد حاج عثمان يشعر بأعراض تشابه كورونا ورئيس النادي يردّ

سناك سوري – متابعات

أثار حارس نادي “الاتحاد” “خالد حاج عثمان” الجدل والشكوك حول إصابته بفيروس كورونا بعد نشره بوست على صفحته على فايسبوك عقب مشاركته في لقاء “الاتحاد” مع “تشرين” في الدوري السوري الممتاز لكرة القدم.

وبعد أن استبدِل “حاج عثمان” اضطرارياً بين شوطي المباراة، كتب عبر فايسبوك «لأيام مضت رافقتني حالة مرض غريبة وسخونة وتعب جسدي وعدم الشم والتذوق ومازلت أعاني منه للأسف ولكن لإيماني بدوري بالفريق ولمساندة النادي رغم كل شيء أصريت على المشاركة رغم عدم جاهزيتي».

صحيفة “الجماهير” نقلت بدورها أنه لوحظ على “حاج عثمان” قبل المباراة حالة شحوب واضحة، ونقلت عنه أنه يشعر بأعراض تعب جسدي وفقدان لحاستي الشم والتذوق مشيرةً إلى أنها أعراض مشابهة لأعراض الإصابة بفيروس كورونا.

وبعد التساؤلات التي أثارها “حاج عثمان” حول مشاركته رغم احتمال الإصابة بالفيروس واحتمال أن يؤدي ذلك لانتقال العدوى إلى غيره من اللاعبين الذين يحتك معهم نفى رئيس نادي “الاتحاد” “باسل الحموي” كل ما يتم تداوله عن إصابة “حاج عثمان” بالفيروس.

وقال “الحموي” في تصريح لتلفزيون “الخبر” المحلي أن النادي تابع حالة “حاج عثمان” ولاعبين آخرين كـ “برهان صهيوني” قبل لقاءي “الوحدة” وتشرين” وأجريت لهم تحاليل دم وليس مسحات ولم تكن تشير نتائج التحاليل إلى أي إصابة عند اللاعبين.

وأضاف رئيس النادي أن “حاج عثمان” يعاني من “كريب حاد” وليس كورونا، لافتاً إلى أن إدارة النادي وجهت إنذاراً للحارس بسبب منشوره لأنه يخالف قرارها بعدم تصريح اللاعبين دون أخذ موافقتها المسبقة بحسب العقود الموقّعة معهم، دون معاقبته على ذلك لأنها المرة الأولى التي يرتكب فيها هذه المخالفة بحسب “الحموي”.

يذكر أن العديد من دول العالم علّقت لفترات متقطّعة الأنشطة الرياضية للوقاية من انتشار كورونا بينما اكتفت “سوريا” بوقف حضور الجماهير في الملاعب واستكمال مواسم كرة القدم والسلة.

اقرأ أيضاً: بسبب تأخر الرواتب … لاعبو الاتحاد الحلبي يضربون عن التمرين

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع