سناك ساخر

جبهة النصرة تقرر منع كش الحمام في إدلب

النصرة تبدي حرصها على عدم إزعاج الأهالي

أصدرت “جبهة النصرة” المدرجة على لوائح الإرهاب الدولية عبر ما تسمى “حكومة الإنقاذ” التابعة لها في “إدلب” تعميماً يقضي بمنع تربية الدواجن والمواشي ضمن المدينة.

سناك سوري _ متابعات

وجاء في التعميم أنه وبناءً على كثرة الشكاوى ومقتضيات المصلحة العامة فقد تقرر منع تربية المواشي ضمن الحدود الإدارية لمدينة “إدلب” ومنع تربية الدجاج كذلك إلا إذا كان محصوراً بمكان مغلق.

“النصرة” ولشدة حرصها على الأهالي منعت أيضاً تربية الحمام بغرض “الكش” نظراً لما يسببه من إزعاج للجوار وفق القرار مع إتاحة تربية الحمام ضمن أماكن محصورة.

ويبدو أن “النصرة” تركت انشغالاتها في انتهاك حقوق المدنيين وفرض الضرائب والإتاوات عليهم، وانصرفت للتركيز على منع “كش الحمام” وتربية الدجاج، وذلك بالتزامن مع تدهور الأوضاع المعيشية في مناطق سيطرة “النصرة” إثر انهيار قيمة الليرة التركية التي تفرض التعامل بها على الأهالي.

إلا أن الواضح في الأمر، أن “النصرة” ولشدة تخوفها على فرض سلطتها في “إدلب” باتت تلاحق الدجاج والحمام لإثبات سلطتها عليهم وتحكمها بكافة تفاصيل معيشة المدنيين في المنطقة.

اقرأ أيضاً : سوريا.. النصرة تفرض أتاوة على الزيتون المُعفر

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى
P