رياضة

ثلاث حالات تحكيمية في مباراة الحرية التي حسمت هبوطه للدرجة الأولى

مهند دبا لـ سناك سوري: ضربة جزاء الحرية صحيحة

سناك سوري – خاص

شهدت مباراة الطليعة والحرية التي جرت اليوم السبت ضمن بطولة الدوري السوري الممتاز بكرة القدم 3 حالات تحكيمية أساسية بينها ضربتي جزاء تم منح واحدة لكل فريق ومطالبة بثالثة كان للحكم رأي آخر بها.
الخبير التحكيمي الكابتن “مهند دبا” وفي تعليقه لـ سناك سوري على الحالات التحكيمية التي شهدتها المواجهة التي أسفرت عن هبوط الحرية للدرجة الثانية، قال إن الحالة الأولى في الدقيقة 66 هي ركلة جزاء صحيحة 100% للطليعة وقد احتسبها الحكم وسجل منها “أحمد العمير” هدفا، وهذه العرقلة تستحق الطرد حيث هناك مسك واضح ومستمر وفرصة تسجيل واضحة، وقد استمر المسك من خارج منطقة الجزاء إلى داخلها حيث وقع المحظور وتمت العرقلة في منطقة الجزاء، وهكذا حالات تطلب مساعدة الحكم المساعد في حال الشك بالقرار أو عدم وضوح الرؤية.

بينما الحالة الثانية للحرية وكانت في الدقيقة 83 وهي عرقلة بإهمال وركلة جزاء صحيحة، لكن موقع الحكم كان يحتاج لأخذ زاوية أفضل باتجاه اليسار، ومن الضروري على الحكام أن يكونوا أكثر اهتماماً داخل منطقة الجزاء، وقرار احتساب ركلة جزاء صحيح.

الحالة الثالثة للحرية في الدقيقة 91، طالب اللاعبون بركلة جزاء للحرية بحجة لمس اليد إلا أنه لا يوجد لمس يد، وبالتالي الحالات الثلاثة باحتساب ركلتي جزاء وعدم احتساب الثالثة هي قرارت سليمة.
يذكر أن المباراة انتهت بفوز الطليعة بثلاثة أهداف مقابل هدف وأسفرت عن هبوط الحرية إلى دوري الدرجة الأولى لكرة القدم.

اقرأ أيضاً: تشرين على بعد جولتين من اللقب والحرية يودع دوري الأضواء

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى