توقيف طبيب سوري في ألمانيا بتهمة تعذيب معتقلين

محكمة ألمانية_انترنت

الإدعاء الألماني يوجه اتهامات لطبيب سوري

سناك سوري _ متابعات

أعلن الادعاء العام الألماني اليوم أنه تم توقيف طبيب سوري لاجئ في ولاية “هيسن” الألمانية بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

وذكرت قناة “دويتشه فيله” الألمانية أن الشرطة أوقفت الطبيب “علاء.م” مساء الجمعة الماضية، وذلك على خلفية الاشتباه بعمله عام 2011 كطبيب في سجن بمحافظة “حمص” ومشاركته في عمليات تعذيب للمسجونين وفق ما نقلت القناة عن بيان الإدعاء العام الاتحادي في “كارلسروه” دون أن يتم توضيح مصدر تلك المعلومات وكيفية التحقق منها.

وبحسب القناة فقد غادر “علاء.م” الأراضي السورية منذ العام 2015 واتجه نحو “ألمانيا” حيث نال حق اللجوء وبدأ بممارسة مهنته كطبيب.

يذكر أن “ألمانيا” تشهد أيضاً محاكمة ضابطين سوريين منشقين بتهمة ارتكاب جرائم ضد الإنسانية في فرع أمني بـ”دمشق” قبل انشقاقهما.

اقرأ أيضاً:ضابط منشق ينفي وجود تعذيب في السجون السورية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع