تقرير: سوريا.. الأولى عالميا بعدد ضحايا الألغام خلال 2020

حقل ألغام - انترنت

شبكة حقوقية: الألغام تسببت بوفاة 15 طفل في عدة مناطق من سوريا

سناك سوري – متابعات

كشف “تقرير حقوقي” أن عدد ضحايا الألغام المتفجرة في “سوريا” بلغ 86 مدنياً في حصيلة هي الأعلى عالمياً منذ بداية العام الجاري 2020.

بحسب التقرير التوثيقي الصادر عن “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” والمنشور في موقعها الالكتروني، تسببت الألغام المزروعة في مناطق مختلفة من “سوريا” بسقوط الضحايا بما لا يقل عن 86 مدنياً بينهم 15 طفلاً في حصيلة هي الأعلى في العالم.

اقرأ أيضاً: 13 مواطناً ضحايا مخلفات الألغام في درعا خلال خمسة أشهر

التقرير الحقوقي، اعتبر استمرار سقوط الضحايا خلال شهر تشرين الأول الماضي، يدل على عدم قيام أي من القوى المسيطرة ببذل جهود تذكر في عملية إزالة الألغام، أو محاولة الكشف عن أماكنها وتسويرها وتحذير السكان المحليين منها.

كما أن الشبكة الحقوقية” في تقريرها، لم تُسند حالات مقتل الضحايا التي وقعت بسبب الألغام لأي جهة محددة، لتعدد القوى التي سيطرت على المناطق التي وقعت فيها تلك الانفجارات، وسط غياب الكشف عن خرائط الأماكن التي زرعت فيها الألغام.

في عام 2019 حذرت “الأمم المتحدة” من مخاطر مخلفات الحرب من المتفجرات ، والتي تهدد حياة أكثر من 10 ملايين سوري يعيشون في مناطق ملوثة بالألغام.

اقرأ أيضاً: بعد عام على المعاناة.. خبراء أميركيون لإزالة ألغام “داعش” في “الرقة”

يذكر أن الألغام مصنفة كسلاح عشوائي ضحاياه مدنيون غالباً وتمتد آثارها لسنوات لاحقاً إن لم يتم إزالتها وتعمل المنظمات الدولية على التوعية بمخاطرها.

اقرأ أيضاً: “سوريا” الضحية.. في اليوم العالمي للتوعية من مخاطر الألغام

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع