الرئيسيةحكي شارع

تقرير الفضائية عن السشوار … انتقادات للتصوير وتنمّر على الضيفة

محتوى على قد الراتب في الهيئة .. والضيفة ضحية الفضائية

أثار تقرير مصور عرضته “الفضائية السورية” موجة سخرية من سوء تقديم المحتوى وعرضه، وصلت إلى تنمر على الضيفة الظاهرة في التقرير.

سناك سوري _ دمشق

التقرير الذي يستضيف مصففة شعر تتحدث عن “السشوار”، واجه سخرية من رداءة تنفيذه من ناحية التصوير والمونتاج والعرض، حيث وصفت إحدى المتابعات التقرير بأنه مصوّر بكاميرا موبايل نوكيا، فيما انتقدت متابعة أخرى شكل المايكروفون المهترئ الظاهر في الصورة.

وبعيداً عن انتقاد المحتوى وآلية عرضه فقد تحولت تعليقات عدة إلى موجة من التنمر على الضيفة التي تتحدث عن عملها كمصففة شعر، وعن طريقة عمل “الاستشوار” كما سمّته، وعن بدايتها في المهنة ووصولها إلى افتتاح صالون حلاقة خاص بها.

المصور “محمد دامور” كتب عبر صفحته على فايسبوك منتقداً التقرير بأنه نتيجة طبيعية لطريقة تعامل وزارة الإعلام مع الصحفيين المحترفين في البلاد، متحسراً على الموازنة الضخمة كما وصفها والتي تذهب لصالح “الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون” وفق حديثه، علماً أن رواتب العاملين في “الهيئة” لا تزيد عن رواتب أي موظف في أي دائرة حكومية أخرى الأمر الذي قد يفسّر في كثير من الأحيان تدني مستوى المحتوى وغياب الإبداع عنه.

اقرأ أيضاً:المجد لروسيا.. أغنية على شاشة الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون السورية

ودعا “دامور” موظفي الهيئة ألّا يغضبوا من منشوره، مبيناً أن التقرير أغضب الجميع وأن الحل رفع سوية التقارير الإعلامية في البلاد والتركيز على قضايا هادفة تحقق سياسة الوسيلة الإعلامية على الأقل.

الإعلامي “جعفر ميا” شارك التقرير كذلك عبر صفحته، وقال أنه لا يريد التدخل بعمل غيره من الناحية المهنية، لافتاً إلى أن «إهانة مشاعر الناس هالأيام صايرة متل شربة المي، صبية بسيطة فرحانة بشي عم تشتغلو بمهنة شريفة نظيفة وما عم تزعج ولا تأذي حدا .. فجأة مسخرة وتنمر بالتعليقات على كلمتها استشوار».

وأوضح “ميا” أن كلمة “استشوار” كلمة شعبية تقال لـ”السشوار” في بعض مناطق الجنوب السوري، وأن من غير المعيب للإنسان أن يكون بسيطاً كما بيئته طالما حافظ على احترامه.

التنمر والإساءة للفتاة كانا حاضرين في كثير من التعليقات التي استهدفت الضيفة بدلاً من انتقاد الوسيلة الإعلامية التي استضافتها بطريقة متدنية المستوى لناحية العرض وتقديم المحتوى للجمهور.

اقرأ أيضاً:وزير الإعلام: التلفزيون السوري سيبقى شامخاً دائماً


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى