تحركات عسكرية مريبة شرق سوريا

أنباء عن مواجهة قريبة بين قسد مدعومة من أميركا والحكومة مدعومة من روسيا

سناك سوري – دير الزور

أفادت معلومات من مصادر عدة، يوم الثلاثاء، أن جبهات محافظة “دير الزور” تشهد تحركات عسكرية لـ”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية ، وسط أنباء عن مواجهة عسكرية مرتبقة مع القوات الحكومية .

وأضافت المصادر نقلاً عن “حملة عاصفة الجزيرة” أن أرتالاً عسكرية ضخمة لـ”قسد” والجيش الأمريكي اتجهت إلى “الريف الجنوبي لدير الزور”، ورافقها تحليق مكثف لطيران “التحالف الدولي” في المنطقة، وذلك بهدف حماية المنطقة من هجمات قوات الحكومة السورية .

وأشارت إلى أن الجيش الأمريكي استقدم في الوقت الحالي أسلحة متطورة جديدة إلى المنطقة “لم يشاهدوها من قبل”، لافتةً إلى أن حشود “قسد” والجيش الأمريكي في بلدتي “الطابية “و”خشام” في “ريف دير الزور الشرقي “.

من جهتها، قالت مصادر مقربة من الحكومة أن القوات الأمريكية استقدمت جسورًا عسكرية إلى منطقة حقل “كونيكو” في “ريف دير الزور”.

وفي السياق، أفادت مصادر معارضة أن عدة غارات جوية نفذها طيران “التحالف الدولي” استهدفت “شارع المعري” في مدينة “البوكمال” في “ريف ديرالزور الشرقي” .

وأشارت إلى أن عدد من عناصر القوات الحكومية لقوا حتفهم وأصيب آخرون بجروح أثناء تسلل عناصر من تنظيم “داعش” إلى قرية “الغبرة” في “ريف ديرالزور الغربي”.

ويذكر أن القوات الحكومية تمكنت في 5 أيلول الماضي، من الوصول إلى مدينة “دير الزور” وفك الحصار عنها وبالتالي أنقذت عشرات آلاف المدنيين الذين كان “داعش” يحاصرهم هناك ويهدد حياتهم بشكل يومي، كما تمكنت في 9 تشرين الثاني من استعادة مدينة “البوكمال” من “داعش” بالكامل .

اقرأ أيضا : أميركا ترفض تسليم شرق “دير الزور” للحكومة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *