أخر الأخبارمعلومات ومنوعات

تحذير للنساء .. علامة تدل على الموت المُبكر

علماء ينصحون النساء بمراقبة انخفاض الطول لهذا السبب..

سناك سوري – منوعات

حذرت دراسة طبية النساء من علامة قد تدل على زيادة خطر الموت المبكر عند بعضهن تتعلق بانخفاض الطول في منتصف العمر.

بحسب الدراسة التي أجراها فريق من الباحثين من جامعة “غوتنبورغ” في “السويد”، و جامعة “كوبنهاغن” بـ”الدنمارك”، ونشرت نتائجها مجلة BMJ Open فإن معدل النمو ينخفض لدى العديد من البشر بعد بلوغهم الخمسين من العمر، وعند بلوغهم السبعين من العمر تتسارع هذه العملية.

اقرأ أيضاً: كيف يحمي مرضى السكري أنفسهم من عدوى كورونا؟

ويُعد تسطح الأقراص الفقرية والكسور الانضغاطية في العمود الفقري، وتشوهه، من أسباب انخفاض الطول، ووفقاً لنتائج الدراسة فإن انخفاض الطول قد يشير إلى ازدياد خطر الموت المبكر بسبب أمراض القلب، والأوعية الدموية.

وتوصل العلماء إلى هذه النتائج من خلال متابعة 2406 امرأة في البلدين ولدن بين عام 1908 وعام 1952 من خلال قياس طولهن مرتين الأولى في عمر 30 سنة والثانية في عمر 60 سنة، وتبين انخفاض طول بعضهن 14 سنتمتر، واستمروا بمتابعة حالة المشتركات مدة 17-19 عاما التالية بعد القياس الثاني، وتبين أنه خلال 19 عاما توفيت 625 امرأة، بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية، والجلطة الدماغية.

كما أظهرت النتائج أن انخفاض الطول بمقدار واحد سنتمتر، يزيد من خطر الموت المبكر بنسبة 14% في “السويد” و21% في “الدنمارك”، وأنه عند فقدان أكثر من 2 سنتمتر ترتفع هذه النسبة إلى 74% و80% على التوالي.

وخلاصة الدراسة الطبية تشير إلى أن انخفاض الطول بصورة ملحوظة، يضاعف خطر الموت المبكر بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية والجلطة الدماغية، مؤكدين على ضرورة مراقبة انخفاض الطول من أجل تشخيص مخاطر تطور أمراض القلب والأوعية الدموية.

يشار إلى أن دراسة هولندية صدرت في أيار الماضي، حذرت النساء من أن ما يسمى باليقظة اللاواعية أو اليقظة القسرية ليلاً التي تسببها اضطرابات النوم مثل انقطاع النفس الانسدادي النومي أي توقف التنفس أثناء النوم أو بسبب الضوضاء (ضوضاء الطائرات) قد يسبب الوفاة المبكرة على المدى الطويل بسبب أمراض القلب والأوعية.

اقرأ أيضاً: ضُعفاء المناعة والمصابون بأمراض مزمنة كيف يحمون أنفسهم من كورونا؟


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى