بينهم مقرّب من “آل سعود”.. إزالة 3 أسماء من قائمة الإرهاب السورية

نواف عبد العزيز المسلط _ انترنت

الشخصيات الثلاث مدرجة على لائحة الإرهاب منذ العام 2017

سناك سوري _ دمشق

أصدرت هيئة مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب السورية قراراً بحذف أسماء 3 شخصيات سورية من قائمة الإرهاب المحلية.

ووفقاً للقرار الذي اطّلع عليه سناك سوري فإن لجنة “تجميد أموال الأشخاص والكيانات الإرهابية” في “سوريا” قررت بعد التداول إزالة أسماء كلّ من “غسان عقلة المحاميد” و “أنور نور الدين خرنوب” و “نواف عبد العزيز المسلط” من قائمة الإرهاب المحلية وذلك بعد إدراجهم على القائمة منذ شباط 2017.

ويعود أبرز الأسماء الواردة في القائمة لشيخ قبيلة “الجبور” العربية “نواف المسلط” الذي انتقل من مقر إقامته في “الحسكة” إلى “السعودية” منذ العام 2012، حيث تجمعه صلات قربى بـ”آل سعود” العائلة المالكة في “السعودية”، قبل أن يعود في أيلول الماضي إلى “سوريا” ويشارك في مجلس عزاء لوالدته.

وقد قال “المسلط” في حديث سابق لوكالة روسية أنه لمس توجهاً لدى القيادة السعودية لاستعادة العلاقات مع “سوريا” واصفاً القطيعة التي سادت بين البلدين في السنوات الماضية بأنها “غيمة سوداء بدأت تنقشع”، مشيراً في الوقت ذاته إلى ضرورة الحوار بين الحكومة السورية والإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا لحل الأزمة في تلك المنطقة من سوريا.

ويطرح توقيت القرار تساؤلات حول ارتباط إزالة اسم “المسلط” من قوائم تمويل الإرهاب بالحديث الدائر حول عودة العلاقات بين “سوريا” و “السعودية” والتي ستكون بوابة لعودة “سوريا” إلى مقعدها في الجامعة العربية.
كما أن القرار يأتي مع عودة الحكومة السورية بشكل فاعل أكثر إلى مناطق الشرق والشمال الشرقي عقب انتشار الجيش السوري في تلك المناطق ومن بينها الحسكة التي ينحدر منها المسلط.

من جهة أخرى لم يوضّح القرار ما هي المعطيات التي تمّ الاستناد عليها في وضع الأسماء الثلاثة على قائمة ممولي الإرهاب ولاحقاً أسباب إزالتهم من القائمة.

وكانت هيئة “مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب” السورية قد أصدرت مطلع العام الحالي قائمة تضم أكثر من 100 شخصية وكيان تم إدراجهم على لوائح الإرهاب السورية وانفرد موقع سناك سوري بنشر القوائم.

اقرأ أيضاً:سناك سوري ينشر قائمة الكيانات التي وضعتها الحكومة السورية على لوائح الإرهاب

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع