“بومبيو”: أرحب بمشاركة الحكومة السورية بالعملية السياسية “قول والله”!

وزير الخارجية الأميركي "مايك بومبيو"

تصريح أميركي لافت.. متى يتخلى السوريون عن المؤتمرات الخارجية ويعقدون مؤتمرهم الخاص بالحوار داخل البلاد؟

سناك سوري-متابعات

في تطور لافت، قال وزير الخارجية الأميركي “مايك بومبيو” إنه يرحب بمشاركة الحكومة السورية بالعملية السياسية السورية “فيك الخير والله”، مؤكداً أن الشعب السوري هو صاحب القرار الأخير بتحديد شخص رئيس الدولة.

“بومبيو” وخلال لقاء له مع قناة “فوكس نيوز” الأميركية قال إن بلاده تريد «التأكد من أن كافة الحلول ستكون مطروحة عندما يفتح باب المناقشات السياسية. وأملنا كبير في أن نرغم “اللاعبين السيئين” في المنطقة، وهم الروس والإيرانيون، على الجلوس إلى طاولة المفاوضات، حيث ستحضر أيضا الحكومة السورية وجميع الأطراف المعنية التي ستشارك في المفاوضات وستبحث ملامح الهياكل السياسية في سوريا ما بعد الحرب».

الوزير الأميركي أكد خلال حواره أن «الشعب السوري هو صاحب القرار في نهاية المطاف، بشأن تحديد رئيس الدولة المستقبلي».

وبغض النظر عن أهمية التصريح الأميركي هذا، فإن الحل الأمثل لإنهاء الحرب السورية هو بجلوس الأطراف السورية إلى طاولة حوار سورية دون أي تدخلات خارجية، فالمؤتمرات الخارجية الكثيرة حول الشأن السوري لم تسفر عن أي نتائج تذكر طيلة السنوات الماضية، حيث يجمع غالبية السوريين اليوم على أن الحل هو “سوري سوري” فقط.

اقرأ أيضاً: “بومبيو”: استراتيجيتنا في “سوريا” لم تتغير “قيد أنملة”.. “أنملة أو دبانة”!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع