بمشاركة سورية.. مسلسل فرنسي “ضخم” حول اللاجئين

ممثلون سورين يمثلون أدواراً عن اللجوء تحاكي قصصهم الشخصية

سناك سوري-متابعات

يشارك الممثلان السوريان “مكسيم خليل” و”جلال الطويل” في عمل تلفزيوني من إنتاج “فرنسي ألماني”، للمخرج الفرنسي “دومنيك مول”، يجسد واقع ومعاناة المهاجرين واللاجئين.

وتدور أحداث المسلسل الذي حمل اسم “Éden” عن أوضاع اللاجئين الجدد في أوروبا وقضايا الاندماج، ويجسد الممثلان السوريان قصص قريبة لواقعهم على اعتبار أنهم لاجئين في الدول الأوروبية منذ بدء الحرب في سوريا.

بدوره، أكد مكسيم خليل، الحائز على جائزة “الموريكس دور” كأفضل ممثل عربي لعامي 2013 و2014، أنه «خرج من سوريا لظروف حماية عائلته، وأنه يجسد في العمل دور طبيب سوري متورط بممارسات غير قانونية في سوريا قبل لجوئه إلى فرنسا»
، كما يلعب الممثل “جلال الطويل”، دوراً رئيسيا في العمل، من خلال تجسيد شخصية “معتقل سابق” تمكن من الهرب إلى فرنسا، حيث يؤكد «أنه من الصعب الاندماج في المجتمع عندما تكون لاجىء سياسياً»، مشيرا إلى أن «المشاهد التي قام بتصويرها لامسته بشكل شخصي على اعتبار أنه مر بها».

يذكر أن مشاهد المسلسل صورت في اليونان وألمانيا وأخرها في فرنسا، كما تم الحوار بخمسة لغات أجنبية.

اقرأ أيضاً “تقبريني ياحبي”.. لعبة تحاكي رحلة اللاجئين السوريين

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *