بعد 18 يوماً فقط … مدرب الفتوة يستقيل بسبب الشللية

المدرب سائد سويدان _ انترنت

3 مدربين لم ينجحوا في إبعاد الفتوة عن المركز الأخير

سناك سوري- ناصر بكار

قدّم المدرب “سائد سويدان” استقالته من تدريب نادي “الفتوة” بسبب وجود عرض تدريبي خارجي وعدم قدرته على المتابعة بسبب التدخلات والشللية  بحسب ما ذكرت الصفحة الرسمية للنادي.

ووافقت الإدارة على استقالة “سويدان” حيث قال رئيس النادي “محمد المشعلي” بأنّه تم دفع كامل مقدم العقد وقدره 3 مليون ليرة سورية لـ”سويدان” بعد الموافقة على رحيله.

واستمر “سويدان” مع الفريق 18 يوماً فقط بعد تعيينه خلفاً للمدرب السابق “عساف خليفة”، وقاد “سويدان” “الفتوة” إلى تحقيق نقطة واحدة فقط بعد لعب 3 مباريات في الدوري تحت إشرافه حيث خسر من “الوحدة” و “الوثبة” وتعادل مع “الساحل”، فيما قاده لتحقيق انتصار وحيد في بطولة كأس الجمهورية على حساب “السفيرة” والتأهل لدور الـ 16.

وعيّنت إدارة “الفتوة” الكابتن “همام حمزاوي” مدرباً للفريق عقب استقالة “سويدان”، علماً أن “حمزاوي” كان لاعباً سابقاً لمنتخب “سوريا” بفئات الشباب والأولمبي والرجال وحاصلاً على شهادة التدريب “A”.

ويتذيل “الفتوة” سلم ترتيب الدوري السوري برصيد 3 نقاط فقط بعد أن خاض الفريق 12 لقاء لم يذق طعم الفوز إلى الآن حيث خسر في تسع لقاءات وتعادل في ثلاث، علماً أن “حمزاوي” يعد رابع مدرّب يتسلّم قيادة الفريق رسمياً هذا الموسم.

اقرأ أيضاً:سائد سويدان يقود الفتوة بعد إستقالة عساف خليفة

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع