بعد 14 عاماً على تصريح مسؤول حول تقليل ارتباط اقتصادنا بالدولار… مارأي المواطن؟

استبيان سناك سوري

في عام 2007 قال عبد الله الدردري إن أهم انجازاتنا أننا قللنا من ارتباط الاقتصاد السوري بالدولار

سناك سوري-دمشق

أعاد “سناك سوري”، نشر تصريح صحفي من عام 2007، لـ”عبد الله الدردري”، ثاني أرفع مسؤول اقتصادي بالبلاد عام 2007، قال فيه إن «أهم إنجازاتنا أننا قللنا من ارتباط الاقتصاد السوري بالدولار الأميركي»، متبعاً إياه باستبيان عبر صفحته الرسمية بالفيسبوك، بعد 14 عاماً برأيكم هل تقلل ارتباط الاقتصاد السوري بالدولار؟.

يبدو هذا السؤال منطقياً اليوم، بالنظر إلى تصريحات بعض المسؤولين التي تربط بين ارتفاع الأسعار وتذبذب سعر الصرف أمام الدولار، ليأتي جواب “لقمان”: «إذا الطحين والخميرة للخبز، يلي عمناكلو استيراد»، ومثله “أحمد” الذي اعتبر أن الارتباط «تقلل لدرجة صرنا عمنبيع ونشتري بالدولار».

اقرأ أيضاً: سوريا.. ركود الأسواق يهدد التاجر والموزع والمستهلك

“يوسف”، رأى أن هذا السؤال يُطرح، في حال لم يكن هناك 10 سنوات حرب، واعتبر أنه «أبداً مو صح تنطرح الفكرة هلق»، كذلك “نيرو” قال: «طبعا تقلل بس وقت تنضرب الزراعة و الصناعة عندك و تضطر تستورد كلشي، طبيعي جدا ترجع تعتمد عالدولار»، بينما رأى “أيهم” في الاستبيان «نقد جميل وبناء»، علماً أن حديث “نيرو” يطرح المزيد من التساؤلات حول آلية عمل الحكومات المتعاقبة في تحسين الزراعة والصناعة، بعد انحسار رقعة المعارك في البلاد.

ومنذ مطلع الحرب عام 2011، شهدت الأسعار ارتفاعاً كبيراً، طال حتى “جرزة البقدونس”، في حين يعزو الباعة السبب إلى تذبذب سعر الصرف، علماً أن الأسعار تسجل ارتفاعاً جديداً كل يوم بالحجة ذاتها، وربما هذا أحد الأسباب الذي دفع بـ”نجد” للقول إنه «فك الارتباط وعمل علاقة وطيدة»، في جوابه على استبيان سناك سوري.

اقرأ أيضاً: أرخص طبخة لعائلة سورية بـ4 أشخاص.. قبل البوست أو بعدو؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع