بعد غياب 25 عاماً نبع أفقا التاريخي يعود للحياة

نبع أفقا التاريخي

مياه النبع تفيد في علاج بعض الأمراض وتعيد الحياة للمدينة التاريخية

سناك سوري – متابعات

بعد أن توقفوا عن زيارته بسبب جفافه لمدة 25 عاماً يعود سكان مدينة “تدمر” التاريخية وزوارها للاستمتاع بالسباحة في مياه نبع “أفقا” التاريخي التي تفيد في شفاء وعلاج العديد من الأمراض.

مياه النبع التي عادت مؤخراً للجريان بعد ارتفاع منسوب المياه وزيادة غزارتها وفقاً للفيديو الذي تداوله ناشطون عن عودة السباحة فيه تفيد حسب روايات السكان المحليين في شفاء وعلاج أمراض المفاصل والأمراض المعوية والجلدية، كما أن جريانه سيؤمن السقاية لبساتين واحة “تدمر” التاريخية.

وكانت محافظة “حمص” ومجلس مدينة “تدمر” و مديرية الآثار والمتاحف فيها وبمشاركة المجتمع المحلي نفذت مشروعاً تطوعياً لتعزيل وإعادة تأهيل مجرى النبع ورفع الأتربة والأحجار من مجرى النبع لضمان جريان مياهه التي انبثقت في نيسان الماضي وإعادة الحياة لهذا المرفق الأثري والسياحي الذي كان سبباً بوجود مدينة “تدمر” وتجمع البشر في هذه المنطقة منذ أكثر من ستة آلاف عام، وفقاً لما نقلته وكالة سانا الرسمية.

اقرأ أيضاً:انهض يا خالد الأسعد لترى كيف ينقبون عن آثار تدمر

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع