أخر الأخبار

بعد حملتها على محلات البالة … الجمارك تهاجم وسائل الإعلام

الجمارك: يحرفون الرأي العام ضد جهة حكومية لجمع اللايكات

أصدرت المديرية العامة للجمارك اليوم بياناً قالت فيه أن بعض وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي تقوم بنشر معلومات متسرعة عن أداء المؤسسات الوطنية.

سناك سوري _ متابعات

وأضاف البيان أن تلك المعلومات لا تتوافر فيها شروط المهنية والموضوعية والتي لا يجب تجاهلها نظراً لما ينطوي عليه نشرها من معلومات خاطئة وناقصة تستفز الرأي العام وتسيء لأداء المؤسسات بهدف جذب القراء واللايكات على حساب المصلحة الوطنية بحسب البيان.

“الجمارك” قالت أنها تقوم بمتابعة تخليص البضائع في الاستيراد والتصدير، وبمنع التهريب وملاحقة البضائع المهربة ومتابعتها حتى المستودعات وجميع أماكن تواجدها حيث تصل غراماتها إلى عشرات المليارات وفقاً للمديرية.

وأكّدت “الجمارك” أن رقابتها تبدأ من الحدود وتمتد إلى جميع الأراضي السورية وفقاً للقانون وأن أغلب البضائع التي تمت مصادرتها خلال الفترة السابقة، صودرت عند الحدود والطرقات الواصلة إليها، مشيرة إلى أن القانون يمنع التعامل بالبضائع المهربة وتشمل المسؤولية كافة المشاركين بالمخالفة.

واعتبر البيان أن المهربين يوظفون بعض المواقع الإلكترونية لتوجيه رأي شريحة انفعالية لمصلحة مخالف أو مهرّب وإظهار إجراءات الجمارك على أنها تحمل شيئاً من التجني، وأضاف البيان أن هذه المواقع تقوم بتضليل الرأي العام من خلال تبني كلام غير مسؤول وتحريف الرأي ضد جهة حكومية بحسب البيان.

وجاء ذلك بعد أن نشرت صحيفة “الوطن” المحلية أمس تقريراً مصوراً عرضت فيه شكاوى عدد من أصحاب محال البالة في منطقة “الإطفائية” بـ”دمشق” جراء حملة “الجمارك” ضد محالهم ومصادرة بضائعهم التي تقدّر قيمتها بالملايين، إضافة لاتهام عناصر الجمارك بسرقة مبالغ مالية من المحلات وفقاً لأقوال أصحابها.

اقرأ أيضاً:الجمارك تقتحم محلات البالة بالخلع … والتجارة: واجهوا المهربين ليس نحن

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى
P