بعد حادثة الدفاع الوطني .. التربية تحيل موظفين للرقابة

امتحانات بكالوريا -سناك سوري

الوزارة: كف يد مدرسين والتحقيق مع موظفين بسبب المشاركة بالغش الامتحاني

سناك سوري _ دمشق

أعلنت وزارة التربية السورية اليوم إصدراها عدداً من القرارات المتضمنة كفّ يد عدد من المدرسين وإحالة عدد من رؤساء المراكز الامتحانية وأمناء السر للرقابة الداخلية في محافظتَي “دير الزور” و”درعا”.

وأوضح بيان الوزارة أن القرار جاء بسبب مساهمة المذكورين في عمليات غش خلال الامتحانات العامة والمساعدة في تسريب الأسئلة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بعد بداية الامتحان وقيام الطلاب بتصوير الأسئلة في القاعة الامتحانية ونشرها وفق ما جاء عبر الصفحة الرسمية لوزارة التربية.

إعلان الوزارة جاء بعد أن شهدت “دير الزور” حالة توتر في أحد المراكز الامتحانية نتيجة كشف حالة غش بقيام عنصر بتقديم الامتحانات نيابةً عن قائد “الدفاع الوطني” في “دير الزور” “فراس جهام” ما دفع عناصر “الدفاع الوطني” لمحاصرة المركز الامتحاني وأخذ العنصر بعيداً عن الجهات المعنية، فيما قالت مصادر في وزارة التربية حول الحادثة أنه تم تنظيم ضبط غش ورفعه للوزارة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

يذكر أن اليوم كان أول أيام امتحانات الشهادة الثانوية في “سوريا” وشهد انتشار للأسئلة خلال فترة الامتحان على الرغم من قطع الاتصالات قبل وأثناء الفترة الامتحانية صباحاً.

اقرأ أيضاً:عناصر الدفاع الوطني يحاصرون مركز امتحانات بعد ضبط عنصر يغش

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع