بسبب دخان مهرب … أوقفته الجمارك فخسر حياته

الشاب راندي حذيفة _ فايسبوك

هل ضربه عناصر الدورية؟ أم أنه رمى بنفسه من السيارة؟

سناك سوري _ دمشق

فقد الشاب “راندي فراس حذيفة” حياته اليوم بعد أن ألقت دورية جمارك القبض عليه في منطقة “السومرية” بـ”دمشق”.

وتضاربت الأنباء حول سبب وفاته حيث قال موقع “جولان تايمز” المحلي أن الشاب المقيم في مدينة “جرمانا” تعرض لضرب مبرح من قبل الدورية بعد شرائه عدداً من علب الدخان لبيعها على بسطته ليعيل أسرته ودخل إثر ذلك إلى المشفى فاقداً للوعي نتيجة نزيف في الدماغ وكسر في الجمجمة بحسب الموقع.

وأشار المصدر إلى أنه تم توقيف عناصر الدورية بعد أن سجّل أحد المارة رقم سيارتهم أثناء قيامهم برمي الشاب على جانب الطريق في “أوتوستراد المزة” على حد تعبير المصدر.

لكن رواية أخرى نفت ما ورد حول الحادثة، حيث قال مدير عام جهاز “مكافحة الريجي” “عمار يونس” لإذاعة “المدينة” المحلية أنه تم إلقاء القبض على الشاب لحيازته دخاناً مهرباً.

وأضاف “يونس” أنه وخلال اقتياد الشاب في سيارة الدورية قام برمي نفسه منها ما أدى لتعرضه لأذية حادة وأسعفه عناصر الدورية إلى مشفى “المواساة” ليتوفى متأثراً بإصابته بحسب “يونس” الذي نفى صحة المعلومات حول اعتداء العناصر بالضرب على الشاب، لكنه أشار إلى أنه تم إيقاف الدورية على ذمة التحقيق وتحويل الملف إلى القضاء.

اقرأ أيضاً:شجار وضرب بالحديد وسط دمشق

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع