بجيلها الذهبي … سلة الوحدة تربّعت على عرش آسيا عام 2003

الفترة الذهبية لسلة النادي الدمشقي غصّت بألقاب محلية وقارّية

سناك سوري – غرام زينو

اعتلى نادي “الوحدة” السوري منصة التتويج كبطل لأندية آسيا بكرة السلة في العام 2003 في “ماليزيا” حين نال “البرتقالي” السوري الذهب القارّي.

بدأت البطولة بمجموعتين  تضم كلٌّ منهما 5 فرق، وجاء “الوحدة” في المجموعة الثانية برفقة “الاتحاد السعودي – شرطة البنجاب الهندي – سانام الإيراني – بتروناس الماليزي”.

تصدّر “الوحدة” مجموعته في الدور الأول بعد 4 انتصارات متتالية، أولها على “الاتحاد السعودي” بنتيجة 90/78 وبعدها على “شرطة البنجاب الهندي” بنتيجة 126/72 ثم تفوّق على “سانام الإيراني” بنتيجة 105/85 وآخر مباراة كانت مع “بتروناس الماليزي” انتهت لصالحه بنتيجة 92/79.

بعد تصدره للمجموعة، تأهل “الأورانجي” للنصف النهائي مع الثاني من مجموعته، وصاحبي المركزين الأول والثاني من المجموعة الأولى، والتقى بـ “سانغمو الكوري الجنوبي” وتغلب عليه بنتيجة 107/78 ليتأهل بعدها للمباراة النهائية.

اقرأ أيضاً: الكرامة الحمصي.. خزانة حافلة بالألقاب لحصان آسيا الأسود

في “كوالالمبور” التقى “الوحدة” في النهائي بنادي “الريان القطري” بطل النسخة السابقة وفاز بفارق 33 نقطة بنتيجة 96/63 في مباراة أثبت فيها الفريق السوري تفوّقه وانتزع اللقب من نظيره القطري ليتربّع على عرش أندية القارة.

شارك في هذه البطولة نخبة من نجوم سوريا لكرة السلة “الجيل الذهبي” في تلك الفترة كـ “طريف قوطرش” الذي كان كابتن الفريق حينها إلى جانب “أنور عبد الحي” “شريف الشريف” “عمر حسينو” “عمر كركوكلي” و”باسل ريا” إضافة للتعاقد مع لاعب “الاتحاد” “محمد الإمام” ولاعب “الجيش” حينها “ميشيل معدنلي”.

وجاء تحقيق “الوحدة” للبطولة في نسخة 2003 بعد أن حقق المركز الثالث فيها عامي 2001 و2002، كما أنه أول نادٍ سوري يلعب نهائيين آسيويين متتاليين لكنه اكتفى عام 2004 بمركز الوصافة.

المرحلة الذهبية لسلة “الوحدة” آنذاك شهدت نيله لقب بطولة غرب آسيا عامي 2001 و2004، كما حقق لقب الدوري السوري لكرة السلة 3 مرات متتالية بين عامي 2000 و2003 وكأس الجمهورية 4 مرات متتالية بين 2001 و2004.

اقرأ أيضاً: ذكرى اللقب السوري الأول قارياً .. الجيش بطل الاتحاد الآسيوي 2004

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع