قيادي في قسد: سننضم للجيش السوري

بعد تصريحات نارية بين الحكومة ومجلس سوريا الديمقراطية…”رياض درار” يجب أن تحتفظ دمشق بالوزارات السيادية

سناك سوري- الحسكة

قال الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية “رياض درار” إن قوات سوريا الديمقراطية سوف تنضم للجيش السوري بعد الوصول إلى تسوية في البلاد.

“درار” قال في تصريحات لفضائية روناهي الكردية:«إنه من الطبيعي أن يكون هناك وزارات سيادية محصورة بالمركز مثل الخارجية الدفاع والمالية، فهذه مسائل رئيسية لايمكن تقسيمها على المناطق والأقاليم».

تصريحات “درار” حول الوزارات السيادية ربما تحمل إعلان موافقة أو رسائل إيجابية للحكومة في دمشق التي قالت إن:«كل شيء قابل للتفاوض باستثناء الدفاع والخارجية»، جاء ذلك خلال جولة المفاوضات التي جرت بين ممثلي مجلس سوريا الديمقراطية وممثلي الحكومة في العاصمة السورية ونقل تفاصيلها بشكل حصري سناك سوري.

إقرأ أيضاً: مصدر حكومي يوضح لأول مرة تفاصيل الاجتماع مع مجلس سوريا الديمقراطية

“درار” أضاف أن قوات سوريا الديمقراطية ستكون جزءاً من الجيش السوري، مشدداً على أن ذلك سيحدث بعد التسوية، وتابع:«نحن هنا للدفاع عن المنطقة، وكذلك حمايتها من أي تهديد خارجي».

وعن طريقة الانضمام للجيش السوري من وجهة نظر سوريا الديمقراطية قال “درار”:«يجب أن يكون هناك لجنة عسكرية مشتركة لإدارة الاندماج وتطوير العلاقة لكي نكون جزء من الجيش، والقادة فيه معينون وفق الإمكانيات وضمن سياق المؤسسة العسكرية».

القيادي البارز في مجلس سوريا الديمقراطية اعتبر أن المشكلات لاتحل بلمح البصر، ورأى أن المسار في الحل بين مسد والحكومة يجب أن يبدأ بتغيير متدرج يقودنا للأمان، مقترحاً أن تبنى الثقة مبدياً عن طريق الخدمات، ومن ثم تتقدم خطوة خطوة للأشياء الكبيرة والمركزية.

يذكر أن الفترة الماضية شهدت تصريحات نارية بين الحكومة ومجلس سوريا الديمقراطية بعد أن كانت قد شهدت أجواءً إيجابية تخللها جولة حوار بين الطرفين في دمشق.

إقرأ أيضاً: هل تم استئناف الحوار بين الحكومة و”سوريا الديمقراطية”؟!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *