بالرغم من وفرتها… الأجبان في ارتفاع مع قدوم شهر رمضان

ارتفاع بنسبة 10 بالمئة في سعر الأجبان

سناك سوري متابعات

خلافاً للوعود التي أطلقتها وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك حول ضبط الأسعار مع بداية شهر رمضان، ارتفعت أسعار الجبنة التي لم تكتمل فرحة المواطن بانخفاضها خلال فترة الوفرة في الموسم الربيعي بمعدل  20% و عادت لترتفع بنسبة 10% مع  قدوم شهر رمضان.

ارتفاع أسعار الجبنة وغيرها من المواد أمر بديهي اعتاد عليه المواطن السوري مع بداية شهر رمضان في كل عام حيث يكثر الطلب على المواد الغذائية مما يدفع التجار لاستغلال هذه الفرصة الثمينة ونهب المزيد من مدخرات المواطنين ورواتبهم، في ظل قصور كامل لإجراءات الوزارة التي تفخر بإنجاز التخفيض الذي لايد لها فيه فيما تعزو الارتفاع لزيادة الطلب على المادة من قبل المواطن، “الوزارة معها حق الله يسامحك أخي المواطن ليش البعزقة وكتر المصروف اشتري الجبنة قطعة قطعة حتى ماتغلا”.

رئيس جمعية الأجبان والألبان “عبد الرحمن الصعيدي” رأى أن الارتفاع ضمن المعقول قياساً بالسنوات الماضية مطمئناً بعدم ارتفاعها أكثر، معبراً عن استغرابه من الارتفاع الذي لايمكن أن يتم إلا بالاتفاق مع الجمعية الحرفية كون جدول التسعيرة لا يزال كما هو منذ بداية العام وهناك تعليمات صادرة عن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بمنع رفع الأسعار أو تعديلها في رمضان حتى في حال وجود الخسارة فإنه يتوجب على المربي تحملها، وذلك حسب تصريحه لجريدة تشرين. “بس يمكن هالمرة نسيوا التجار يتفقوا معكن لاتواخذوهم” .

وأضاف بأنّ دول العالم  تخفّض سعر الأجبان في رمضان باستثناء ما يحدث في أسواقنا، وهنا يتهامس مواطنون ياريت وقّفت عند الأجبان وحبل الارتفاع عالجرّار،  ولك عزيزي المقبل على الصيام يؤسفنا انو نقلك شكلك راح تصوم قسري عن كتير من المواد”.

اقرأ أيضاً : التجارة الداخلية للمواطنين: الأسعار مقبولة ياترى الراتب قادر يقبلها

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *