أخر الأخبارفن

باسل الخطيب: لا أستجيب للواسطات في المعهد العالي

الخطيب: قدّمت اقتراحاً للدراما الخليجية وقد أتعاون مع جمال سليمان

سناك سوري – متابعات

قال المخرج السوري “باسل الخطيب” أنه هرب من مشاكل الدراما إلى السينما كمحاولة لإيجاد حل والذهاب باتجاه ما هو متاح فكانت السينما هي البديل.

وتابع “الخطيب” في حديثه لإذاعة “فيوز إف إم” المحلية أنه يتعرض للحسد ومحاولات إساءة من الحاسدين لكثرة الجوائز له ولزوجته الكاتبة “ديانا جبور”.

عن المسلسل الخليجي “مارغريت” الذي أخرجه “الخطيب” قال أنه قدم اقتراحاً مختلفاً في الدراما الخليجية وتحقق له شرط إنتاجي نموذجي سواء على مستوى الفنانين الموجودين أو على مستوى الإنتاج.

وأشار المخرج السوري ضمن برنامج “نحنا وين” الذي تقدمه الإعلامية “إنصاف سليطين” إلى أن هنالك هوّة تتسع بين الدراما المصرية والسورية مشيداً بمسلسلات “الاختيار” و”لعبة نيوتن” و”موسى” المصرية، مبيناً أنه لم يتابع من الدراما السورية إلا عمل زوجته “جبور” “خريف العشاق” وقال عن إخراجه بأن “جود سعيد” بذل جهداً في إخراج النص الصعب على حد قوله، ولم يتحدث “الخطيب” عن أي نقص في الإخراج قائلاً: «لا تعلقيني مع ديانا».

اقرأ أيضاً: دريد لحام وباسل الخطيب.. شراكة فنية أنتجت فيلمين 

كما قال “الخطيب” أن هناك وساطات بكثرة في المعهد العالي للفنون السينمائية ولكنه ليس مضطراً للاستجابة للواسطة أو تزكية بعض الأسماء مشيراً إلى رفع سقف العمر للقبول، وتابع أنه لا يوجد أي علاقة بينه وبين نقابة الفنانين وهي مقتصرة فقط على دفع الاشتراكات والرسوم وتجديد البطاقة بشكل سنوي، وكشف “الخطيب” أنه من الممكن أن يتعاون مستقبلاً مع “جمال سليمان”.

عن ابنه “مجيد” قال أن له مشروعه المستقل ولا يلزمه بأي أمر ولكنه أعرب عن خوفه عليه لأن هذه المهنة لا أمان فيها وفق حديثه متوقعاً أن يتحمل ابنه تبعات علاقات فيها ضغينة تجاهه كابن أي مخرج، أما زوجته “جبور” فقال أنها امرأة متكاملة بكل النواحي كشريكة وصديقة وربة منزل وأثنى على تطور اهتماماتها بالطبخ.

اقرأ أيضاً: باسل الخطيب: فاروق الفيشاوي كان يحلم بأداء شخصية المطران كابوتشي 


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى