باحث عُماني: هناك ترتيبات لمشاركة سوريا بالقمة العربية القادمة

وزير الخارجية السوري فيصل المقداد خلال زيارته سلطنة عُمان-انترنت

الباحث العُماني “سالم بن حمد الجهوري”: تم قطع مسافة هامة لإنهاء تجميد عضوية سوريا بالجامعة العربية

سناك سوري-متابعات

توقع الباحث العماني في الشؤون الدولية، “سالم بن حمد الجهوري”، أن تثمر جهود بلاده في عودة “سوريا” إلى الجامعة العربية.

وقال “الجهوري” في تصريحات نقلتها صحيفة العرب الخليجية، إن وزير الخارجية السوري “فيصل المقداد”، ناقش في “مسقط”، جهود إعادة “سوريا” إلى البيت العربي، بعد تجميد عضويتها في الجامعة العربية مطلع الأزمة السورية قبل 9 سنوات تقريباً.

الباحث العماني، أكد أن جهود بلاده قطعت مسافة هامة لإنهاء تجميد عضوية “سوريا” بالجامعة العربية، إلى جانب “الجزائر” و”العراق”، و”مصر” و”الإمارات”، لافتاً إلى وجود ترتيبات لمشاركة “سوريا” في القمة العربية القادمة.

اقرأ أيضاً: المقداد: موقف سلطنة عُمان تجاه سوريا يُحتذى به

وذكرت الصحيفة أن الموقف السعودي ما يزال مترددا في الموافقة على إنهاء تجميد عضوية “سوريا” بالجامعة العربية، بينما ترفض “قطر” هذا الأمر، وتتحدث فقط عن معالجة ملف اللاجئين السوريين.

وكان وزير الخارجية السوري “فيصل المقداد” قد بدأ زيارة مفاجئة إلى سلطنة “عُمان” يوم الجمعة الفائت، انتهت أمس الإثنين بعد عقد لقاءات مع كبار المسؤولين هناك، إلا أن الجانبين السوري والعماني لم يذكرا في تصريحاتهما الرسمية أي أمر حول إجراء نقاشات لإعادة “سوريا” إلى الجامعة العربية.

اقرأ أيضاً: كيف تناولت الصحف العمانية والعربية خبر زيارة المقداد إلى السلطنة؟

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع