باتريسيا يعقوب أول حكم سورية في الدوري السويدي

باتريسيا يعقوب - الصفحة الرسمية لقناة سبورتيفاي على فايسبوك

يعقوب: تعرّضت لمضايقات وأشجع الفتيات لدخول مجال التحكيم

سناك سوري – متابعات

قالت الحكم ذات الأصول السورية “باتريسيا يعقوب” أنها بدأت بمجال التحكيم من عمر 15 عام، وهي تحكم مباريات في الدوري السويدي لكرة القدم بدرجات الدوري وتحكّم مباريات سيدات ورجال.

وفي حديثها مع قناة “سبورتيفاي” على يوتيوب ردت “يعقوب” على سؤالها حول تعرضها في البداية لمضايقات كونها حكم سورية أجابت أن بعض الشبان كانوا يقابلونها بمثل تلك المضايقات، مضيفة أن اللاعبين أو اللاعبات لا يتقبلون احتساب ضربات الجزاء ضدهم أو إشهار البطاقات بوجههم.

وعن المواقف التي واجهتها قالت “يعقوب” أنها احتسبت في إحدى المباريات ركلة جزاء ضد أحد اللاعبين الذي ردّ بالاعتراض على قرارها والإساءة إليها فأشهرت له البطاقة الحمراء لكنه عاد واعتذر لها بعد المباراة، إضافة إلى تعرضها لسخرية قبل إحدى المباريات لكنها أبدت حزماً أثناء اللقاء وفق حديثها.

اقرأ أيضاً: اختيار ربا زرقا للمشاركة بتحكيم مباريات الدوري مجدداً 

قالت حكم الساحة بأنها تطمح لأن تصبح حكماً دولياً معتمداً من “الفيفا” وتفضّل أن تكون حكم ساحة أكثر من حكم راية، مضيفة إنها الآن تحكّم مباراة وحدة أو اثنتين في الأسبوع بالإضافة لعملها ودراستها، وبيّنت أنها لا تزال مستمرة في الدورات وهي في الدرجة الثانية وتسعى للترفع إلى الدرجة الثالثة، وقالت بأن كل عام يوجد دورة أساسية بالإضافة لدورات أخرى لتحسين المستويات.

في ختام حديثها شجّعت “يعقوب” الفتيات لدخول مجال التحكيم وقالت أنها تعرض خدماتها لمساعدة كل فتاة تريد الدخول بهذا المجال.

اقرأ أيضاً: السورية جيلان طاهر ترفع راية التحكيم في مباراة ليون ويوفنتوس 

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع