بأمر قضائي.. موظف يقبض 45 ألف تعويض عن وظيفته المملة!

الموظف: قمت بأعمال وضيعة مثل إرسال سباك لمنزل المدير.. (يازلمي هي أعمال رفع قيمة بتخلي مناخيرو للواحد توصل للسما ببعض البلدان)

سناك سوري-متابعات

تداول عدد من السوريين خلال الساعات القليلة الماضية، خبراً عن موظف فرنسي حصل على تعويض يبلغ 45 ألف دولار، بأمر قضائي كتعويض عن وظيفته المملة، (لطفك يارب شو هالقوانين يلي مابترحم لا خزينة دولة ولا خزينة شركة خاصة).

ولدى بحث سناك سوري عن أصل الخبر، وجد أنه يعود لأواخر العام 2020 الفائت، حين رفع الفرنسي “فريدريك ديسنارد” 48 عاماً، دعوى قضائية على مديره بسبب وظيفته التي جعلته يشعر بالاكتئاب، وأصدرت محكمة الاستئناف في “باريس” أن “ديسنارد” عانى من الصبر في العمل وهذا يتساوى مع الإنهاك بالعمل، (شو يحكي الموظف المفلوح عليه على راتب 20 دولار بالشهر؟).

اقرأ أيضاً: 600 ليرة تعويض كيلو الزيتون المُحترق والتوزيع خلال ثلاث سنوات

المواطن الفرنسي الذي يعمل في شركة للعطور، قال بحسب موقع أوديتي سنترال الفرنسي، إنه خجل من تقاضي راتبه لعدم تكليفه بالمهام طول فترة عمله، في حين قال محاميه إن النقص التام في التحفيز على العمل، ترك الرجل يشعر بالخجل والدمار، وتسبب ذلك بإصابته بنوبة صرع، (تحفيز، والله ما يسمعها الموظف السوري ليقلب على ضهرو من الضحك).

ووفق “ديسنارد”، فإنه وعلى مدى 4 سنوات من وظيفته، لم يفعل سوى مهام وصفها بالوضيعة، مثل إعداد الجهاز اللوحي الجديد للرئيس التنفيذي للشركة، وإرسال سباك إلى منزل رئيسه، (هي أعمال وضيعة!!!، هي اسمها أعمال رفع قيمة ببعض المحلات ويلي بيعملها بتوصل مناخيرو للسما).

اقرأ أيضاً: سوريا.. صحفيون/ات يخسرون 45% من تعويضاتهم بحجة الضرائب

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع