انفجار كبير في مستودع لـ “قسد” بالقامشلي

ثاني أكبر مستودعات “قسد” شهد انفجاراً هائلاً

سناك سوري – متابعات

هز انفجار عنيف مدينة “القامشلي” أتبعه ارتفاع ألسنة اللهب في واحد من أكبر مستودعات “قسد” المخصصة للأسلحة، مادفع المعنيين لتحذير المدنيين عبر مكبرات الصوت إلتزام أماكنهم.

وأكدت مصادر محلية عديدة أن الانفجار وقع في أحد مستودعات الأسلحة المقدمة من “الولايات المتحدة الأمريكية” إلى “قوات سوريا الديمقراطية”.
وذكرت مصادر خاصة لشبكة “نداء سوريا”: «أن الموقع يعد ثاني أكبر مستودعات التخزين في المنطقة، ويحتوي على العديد من الأسلحة المتطورة كالصواريخ المضادة للدروع، وصواريخ الدفاع الجوي، فضلاً عن الذخائر بكافة الأنواع، ويقع في منطقة يطلق عليها اسم “محمقية”، وهي قريبة من الحدود التركية».
الانفجار الذي لم تتضح أسبابه بعد شوهدت ألسنة اللهب الناتجة عنه إلى مسافات بعيدة حتى أن سكان مدينة “نصيبين” التركية تمكنوا من رؤيتها.
وتدعم “الولايات المتحدة الأمريكية” منذ سنوات “وحدات حماية الشعب الكردية” وسط خلاف كبير مع “تركيا” التي قال رئيسها
“رجب طيب أردوغان” منذ يومين: «أن كمية الأسلحة والذخائر التي قُدّمت إلى “ميليشيات الحماية الكردية”، والقادمة من “العراق” بلغت نحو 5 آلاف شاحنة».

اقرأ أيضاً أنباء عن اتخاذ أميركا أول مقر لها في مدينة القامشلي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *