الولايات المتحدة : إعلان الانسحاب من “سوريا” فهم بشكل خاطئ ! ( لا تفهمونا غلط ما رح ننسحب)

جيفري : المنطقة الآمنة ستكون بإشراف “قسد” مع نقاط مراقبة تركية !
سناك سوري _ متابعات

أوضح المبعوث الأمريكي الخاص إلى “سوريا” “جيمس جيفري” أن الإدارة الأمريكية لا تطرح على “قسد” أي مستقبل سياسي إلا ذلك الذي تعرضه على الجميع في “سوريا” .
كلام “جيفري” جاء خلال جلسة استماع في لجنة الشؤون الخارجية في الكونغرس الأمريكي أمس ، حيث ذكر أن “الولايات المتحدة” تحافظ على علاقة عقلانية مع “قسد” باعتبارها شريكاً عسكرياً شارك في محاربة “داعش” و أنها لا تشاركها في أي أجندة سياسية باستثناء الوجود الأمريكي في المناطق التي تسيطر عليها “قسد” عسكرياً و إدارياً.
دورٌ توفيقي تحاول الإدارة الأمريكية أن تلعبه حسب “جيفري” لإقناع “قسد” و “تركيا” بعدم التصعيد حيث تأخذ “واشنطن” المخاوف التركية بعين الاعتبار لكن مع الحفاظ على أمن الحلفاء في “قسد” حسب قوله .
أما موضوع المنطقة الآمنة فقد كشف “جيفري” عن محاولات أمريكية لإقامة منطقة لم يتم تحديد أبعادها بعد ، لكنها ستكون حسب قوله بإشراف القوات المحلية ( قسد ) و سيكون للأتراك نقاط مراقبة فيها بينما تحافظ “الولايات المتحدة” على نفوذها فيها

إعلان “جيفري” عن الرؤية الأمريكية للمنطقة الآمنة يحبط مطامح الطرف التركي من جهة لكنه يشير إلى طول أمد البقاء الأمريكي في “سوريا” خاصةً و أن “جيفري” ذكّر بأن الطيران الأمريكي سيتكفّل بحماية المنطقة من الجو إلا أنه لم يوضّح آلية الضمانات التي ستمنع الصدام المباشر بين “قسد” و الأتراك !

اقرأ أيضاً :“أميركا” تناور مجدداً.. بين “تركيا” و”قسد”

كما تناول “جيفري” موضوع الانسحاب الأمريكي من “سوريا” معتبراً أن الإعلان عن الانسحاب فهم بشكل خاطئ ! لافتاً إلى أن الأمور تغيرت منذ شباط الماضي حيث قرّرت “واشنطن” إبقاء بعض القوات .
المبعوث الأمريكي حاول الدفاع عن تسرّع الرئيس “ترامب” بإعلان الانسحاب و تراجعه عنه لاحقاً ، حيث قال إن إعلان “ترامب” كان واضحاً أنه سيسحب القوات بعد هزيمة “داعش” و أن مهام القوات هي التي ستتغير ، خاصة و أن “ترامب” كان يعتقد أن الحلفاء الآخرين من “الناتو” سيحلّوا مكان القوات الأمريكية إلا أنهم رفضوا ذلك و اشترطوا بقاء الأمريكيين لتبقى معها في “سوريا”

يذكر أن الإدارة الأمريكية أعلنت عن قرارها الإبقاء على قواتها في “سوريا” على الرغم من إعلانها هزيمة تنظيم “داعش” رسمياً و انتهاء مهمتها التي أعلنتها منذ بداية تدخلها المباشر في “سوريا”

اقرأ أيضاً :“جيفري” يتحدث عن دعم مؤقت لـ”قسد” وتقديم دعم لـ”تركيا” في “إدلب”!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع