الوزير يعد والمحافظ يمنع… والمواطن مين بيصدق

وزير الكهرباء:قريباً مشروع مرسوم للإعفاء من رسوم العدادات المتراكمة ومحافظ “القنيطرة” يوجه بقطع الكهرباء عن المواطن الذي لايدفع مايترتب عليه من رسوم

سناك سوري – متابعات

كثيرة هي الوعود التي هللت بها الحكومة لسكان المناطق التي عادت تحت سيطرتها في حال عودتهم إليها من سرعة في صيانة المنزل وترحيل الأنقاض وإنجاز البنى التحتية وتأمين الخدمات الأساسية من مياه وكهرباء

محافظ القنيطرة “همام دبيات” موجها شركة الكهرباء بعدم إيصال التيار الكهربائي لأي قرية لا يقوم سكانها بتسديد ما يترتب عليهم من ذمم مالية سابقة، ومشددا على تقديم الخدمات لجميع المناطق وبنفس المستوى.

وزير الكهرباء المهندس “محمد زهير خربوطلي” اقتراب موعد إقرار مشروع مرسوم إعفاء المناطق التي استعادت الدولة السيطرة عليها من رسوم العدادات المتراكمة، مؤكداً أنه تم رفع المقترح من وزارة الكهرباء منذ فترة وهو في الوقت الحالي برئاسة مجلس الوزراء ليصار إلى عرضه وإقراره قريباً.
وجاء مشروع المرسوم المقترح بعد دراسته بين وزارتي الكهرباء والعدل والذي عرضته «الوطن» مسبقاً، ويتضمن مشروع المرسوم حسب خربوطلي إعفاء المشتركين أصحاب العدادات في تلك المناطق من الرسوم والغرامات وبدلات الصيانة ورسوم العداد، كاشفاً عن نسبة التوفير التي ستنعكس إيجاباً على المشتركين والتي تصل إلى ثلث الفواتير المترتبة عليهم حالياً.
وأكدت تصريحات مسبقة للكهرباء أن الحديث عن مشروع مرسوم لإعفاء المشتركين من الغرامات والرسوم لا يعني أنه لا يتم استيفاء قيمة الكهرباء المستهلكة من المشتركين عبر عداداتهم» أي إن الاستهلاك ملزم دفعه على كل مشترك.

اقرأ أيضاً مهجرو القنيطرة اختاروا العودة الطوعية رغم الدمار

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *