“النصرة” تعتدي بالضرب على مراسل “فرانس برس”!

مراسل فرانس برس "عمر حاج قدور"-فيسبوك

ناشطون يقولون إن “النصرة” لا تتجرأ على الضباط الأتراك فتصب جام غضبها على السوريين!

سناك سوري-خالد عياش

قال مراسل وكالة “فرانس برس” في “إدلب” “عمر حاج قدور” إن “هيئة تحرير الشام-جبهة النصرة” اعتدت عليه بالضرب ووجه عناصرها له الشتائم خلال قيامه بمهمة بريف “حلب” الجنوبي”.

“حاج قدور” قال في منشور له عبر صفحته الشخصية في فيسبوك بحسب ما رصد “سناك سوري”: «هيئة تحرير الشام تعتدي علي بالضرب والاهانة في ريف حلب الجنوبي وتوقفنا أنا وزملائي الإعلاميين فقط لأننا نسقنا مع فيلق الشام ولم ننسق معهم فيما يتعلق بتغطية الدوريات التركية».

وتفرض “النصرة” قيوداً كبيرة على العمل الإعلامي والإعلاميين في مناطق سيطرتها، وغالباً ما يتعرض الصحفيين لحوادث الاعتقال والاغتيال.

اقرأ أيضاً: “النصرة” تستمر باعتقال ناشط من الغوطة للشهر الرابع على التوالي

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع