“الميادين”: الأهالي يساعدون المجلس البلدي بترحيل الأنقاض والقمامة

مجلس مدينة “الميادين” يطلق مبادرته ويشرك الأهالي في العمل المحلي

سناك سوري – متابعات

بالتعاون بين الأهالي ومجلس مدينة “الميادين” في “دير الزور” تم تشكيل لجنة العمل الشعبي التي ستساعد على ترحيل القمامة والأنقاض من الشوارع والحارات، وكانت أولى أعمال اللجنة ترحيل 50 نقلة من الأنقاض والبدء بترحيل القمامة بمساهمة من الأهالي الذين ساعدوا بتقديم الآليات والعمل.

رئيس المجلس “علاي سوادي العلي” قال في حديث لصحيفة “الفرات” المحلية إن هذا التعاون يعتبر خطوة تشاركية مع الأهالي ستسهم في تنفيذ الكثير من الأعمال وخاصة مايتعلق منها بقطاع النظافة، بدورهم الأهالي أعلنوا استعدادهم للتعاون مع اللجنة لترحيل القمامة من شوارع وساحات المدينة.

اقرأ أيضاً: مجلس محلي يطلق مبادرة “تواصل” لحل المشكلات الخدمية

إتمام عمل اللجنة يتطلب مبادرات من الأهالي إلى جانب البلدية التي تفتقر للآليات التي تعرضت للسرقة خلال سنوات الحرب وبالتالي فإن الأهالي تبرعوا بتقديم الدعم المادي والمعنوي اللازم لتأمين هذه الآليات في ظل العجز والفقر الذي يعاني منع المجلس البلدي، في حين أكد أحد أعضائها “عبد العزيز النزهان” أن عمل اللجنة يقتصر فقط على حض الأهالي “بشكل خاص” على تقديم الدعم المادي لاستئجار الآليات اللازمة لترحيل القمامة بشكل يومي (يعني الخطوة جميلة لازم تبشعوها بطلب المال من الأهالي يلي مو ملاقيين يعمروا بيوتهم!).

اللجنة الشعبية عقدت أولى اجتماعاتها مع الأهالي، حيث جرى مناقشة المسؤوليات التي تقع على عاتق كل من الأهالي والمجلس المحلي، مطالبين بتفعيل عمل شرطة البلدية لمراقبة الشوارع.

يشار إلى أن مجلس مدينة “الميادين” اشتكى في وقت سابق من عدم اطلاع اللجنة الوزارية المكلفة بمتابعة المشاريع الخدمية والتنموية بالرغم من حاجة المدينة الماسة للكثير من المشاريع التي تضمن استقرار المواطنين الذين وعدتهم الحكومة بعودة آمنة ومستقرة إلى منازلهم.

اقرأ أيضاً: بلدية الميادين تشتكي: “اللجنة الوزارية لم تدخل المدينة”

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع