المبعوث الأميركي الخاص للشأن السوري يزور “منبج” بشكل مفاجئ!

الزيارة تمت بعيداً عن عدسات الإعلام!

سناك سوري-متابعات

وصل المبعوث الأميركي الخاص للشأن السوري “جيمس جيفري” يرافقه وفد من “التحالف”، إلى مدينة “الرقة” السورية، عقب زيارة وصفتها وسائل إعلام كردية بـ”المفاجئة” إلى مدينة “منبج” السورية التي اجتمع خلالها مع الإدارة المدنية فيها، دون السماح لكاميرات الإعلام بحضور الاجتماع.

موقع “روك أون لاين” قال نقلاً عن مصادره أن هذه الزيارة جاءت «للإطلاع على سير أعمال الإدارات في شمالي سوريا وللبحث حول مستقبل سوريا بشكل عام وشمالي سوريا بشكل خاص»، دون إضافة أي تفصيل عن فحوى الاجتماع في “منبج”.

زيارة المبعوث الأميركي إلى المدينة الأكثر إشكالية حالياً، تأتي عقب تطورات كبيرة أهمها إفراج “تركيا” عن القس الأميركي المحتجز لديها “أندرو برانسون”، والتي يقول مراقبون عنها إنها قد تدفع بالتعاون بين “واشنطن” و”أنقرة” في “منبج” لتنفيذ اتفاقهما بها قبل عدة أشهر والذي ماطلت “أميركا” بتنفيذه، وهو ما قد ينعكس سلباً على “الوحدات الكردية” التي كان الاتفاق يقضي بخروجها من المدينة نهائياً.

“جيفري” وصل “سوريا” بعد جولة له شملت زيارة “قطر” و”السعودية” بحث خلالها الملف السوري، وقال خلال لقاء له مع قناة “العربية الحدث”، عقب اجتماعه مع رئيس هيئة التفاوض المعارضة “نصر الحريري” في “الرياض”، إن “واشنطن” تدعم كل الجهود لتحقيق السلام و”المصالحة” في “سوريا”.

اقرأ أيضاً: العين التركية على “منبج”… زحمة قوات أجنبية متنافسة شمال سوريا

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *