المباحث المصرية تكشف تفاصيل شنق تاجر سوري

الانتحار شنقاً _ صورة تعبيرية

عثر عليه مشنوقاً بعد نحو 20 يوم على اختفائه

سناك سوري _ متابعات

عثرت أجهزة الأمن المصرية أمس على تاجر سوري تعرّض للشنق في مدينة “بنها” بعد قرابة 20 يوم على اختفائه.

وذكر موقع قناة “البلد” المصرية أن اللواء “فخر العربي” مدير أمن “القليوبية” تلقى إبلاغاً من المقدم “أحمد عبد المنعم” رئيس مباحث “بنها” يفيد بالعثور على تاجر سوري مشنوق بحبل في إحدى شقق بناء قيد الإنشاء في مدينة “بنها”.

وتبيّن بعد الفحوصات والبحث أن الجثمان يعود للسوري “خ.م” الذي يعمل بالتجارة ويبلغ من العمر 45 عاماً، وأظهرت التحرّيات أن محضراً يعود تاريخه إلى الخامس من آذار الجاري يذكر اختفاء التاجر السوري منذ ذلك الحين.

تحقيقات المباحثات المصرية توصّلت في نهاية المطاف إلى أن التاجر السوري انتحر شنقاً بسبب مروره بأزمة مالية ووقوعه بخلافات مالية مع عملائه بحسب المصدر، لتقرر النيابة العامة إثر ذلك التحفظ على الجثمان وإعداد تقرير طبي وجنائي حول ملابسات الحادثة بحسب المصدر.

اقرأ أيضاً:سوريا.. انتحار شاب في الـ17 من عمره!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع