رياضةلقاء

الليث علي: الفتوة طوّرني وتشرين لم يمنحنِِ فرصة المشاركة

علي لـ سناك سوري: أستحق أن ألعب أساسياً وأطمح للعب في الخليج

سناك سوري – غرام زينو

قال لاعب منتخب سوريا الأولمبي “الليث علي” أن المنتخب السوري هو شرف لأي لاعب وهو الذي يطوّره ويوصله للاحتراف، متمنياً أن يتمكن المنتخب من إسعاد الجماهير خلال بطولة غرب آسيا وتصفيات آسيا، وأشار إلى أنه يركّز حالياً على المنتخب الأولمبي متمنياً أن يذهب من خلاله إلى منتخب الرجال بأقرب فرصة.

وتابع “علي” خلال حديثه مع سناك سوري أن تجربته مع نادي “تشرين” رغم مشاركاته القليلة كانت مفيدة، مبيناً أنه كان يعتقد بأنه يستحق مشاركة أكثر مع فريق آخر لوجود جميع نجوم الدوري تقريباً في “تشرين” وهو لاعب من فئة الشباب وبدأ حديثاً مع الرجال وبالتالي لن يشارك بشكل كبير ما دفعه لأخذ قرار أن يغادر الفريق وأضاف: «آمنت بنفسي بأني استحق أن ألعب أساسياً».

عن تجربته مع نادي “الفتوة” في الموسم الماضي قال “علي” أنها قدمت له فائدة كبيرة وطوّرته من خلال مشاركته أساسياً في جميع المباريات تقريباً مما فتح له فرصة للمشاركة مع المنتخب.

اقرأ أيضاً: خالد كردغلي يسعى للاحتراف خارجياً وينتقد سوء الملاعب المحلية 

برأي “علي” أنه أخذ فرصته مع “الفتوة” أكثر من “تشرين” لأن الظروف مع “البحارة” لم تخدمه نظراً لأنه نادي ينافس على بطولة الدوري وهو لاعب شباب ومركزه حساس حيث يلعب في قلب الدفاع وبالتالي لم يأخذ فرصته بالشكل المطلوب كبقية اللاعبين.

أفضل مباراة بالنسبة للاعب المنتخب خلال الدوري كانت فوز “الفتوة” على “الساحل” في موسم 2020/21 لأنها أبقت الفريق في الدرجة الممتازة وحمته من الهبوط، وأفضل ذكرى له مع “تشرين” هي التتويج ببطولة الدوري لموسم 2019/20 بعد غياب طويل.

بما يخص طموحه في الاحتراف خارج “سوريا” قال “علي” أنه يطمح بالوصول إلى الدوريات الخليجية.

يذكر أن “علي” يبلغ من العمر 21 عام وهو من مواليد 2000، بدأ مسيرته مع نادي “تشرين” متدرجاً في الفئات العمرية، وانتقل في موسم 2020/21 إلى نادي “الفتوة” ليكون أول نادٍ يلعب له بعد “تشرين”.

اقرأ أيضاً: رجا رافع: تجربتي الاحترافية في الكويت كانت الأكثر ضرراً 


المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى