اللاذقية عند الـ1 فجراً.. طفل متشرد يتخذ من الكلب وسادة!

الطفل المتشرد في شوارع اللاذقية مع كلبه-الصحفي لؤي سليمة

الناشط “لؤي سليمة”: اتذكرت المذيعة السورية يلي حكت عن متسولي باريس وحسيت حالي للوهلة الأولى بباريس

سناك سوري-دمشق

نشر الناشط “لؤي سليمة”، صورة لطفل متشرد ينام متخذاً من الكلب وسادة له في أحد شوارع مدينة “اللاذقية”.

وقال “سليمة”، في منشور رصده سناك سوري عبر صفحته الشخصية في فيسبوك، إنه وبعد ما أغلق الجميع محالهم التجارية وناموا، أتى هذا الطفل وغفا مع كلاب يتمشى معهم كل يوم في شوارع المدينة.

وأضاف: «الساعة ١ فجرا وانا راجع عالبيت تفاجأت فيه وزعلت.. عليه وعلينا.. اتذكرت المذيعة السورية اللي حكت عن متسولين باريس و حسيت حالي لوهلة بباريس.. عقد ما بشوف متسولين هون.. الله يعينو و يبعتلو ولاد حلال تساعدو.. وبنفس الوقت (( نيالو)) نايم ع الوفا والحنان كله والامان».

اقرأ أيضاً: امرأة تبيع طفلها بخمسين ألف ليرة سورية

وختم قائلاً: «صح مانك بباريس … بس انت ببلد مافيها شاويش.. ولا حتى بنتو».

يذكر أن تواجد المشردين في الشارع، بات أمر شبه اعتيادي خلال سنوات الحرب، وجلّهم من النساء والأطفال الذين لم يعودوا يمتلكون منزلاً أو دخلاً، وسط حالة من العجز للجهات المعنية التي لا يبدو انها تساعدهم بالشكل الأمثل، أقله كي لا يفترشوا الطرقات كسرير، وظهور الكلاب كوسادة.

اقرأ أيضاً: الشؤون الاجتماعية: “المتشرد طلع متعاطي مخدرات”!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع