“اللاذقية”.. صياد محظوظ يحصل على آلاف الكيلوغرامات من السمك!

السمك الكثير الذي اصطاده “فادي” لن يؤدي لانخفاض في السعر

سناك سوري – اللاذقية

للمرة الثانية خلال فترة عمله بالصيد يحالف الحظ الصياد “فادي” من أبناء مدينة “اللاذقية” ويحظى بصيد وفير من أسماك “الجربوع” حيث سبق له أن حظي بصيد مماثل من القرش قبل عدة سنوات.

الكميات التي تم اصطيادها كبيرة ومن النادر جداً الحصول عليها حسب حديث تاجر السمك “رامي حمامي” مع “سناك سوري” موضحاً أنه تم اصطياد حوالي 50- 70 سمكة وكل واحدة منها تزن بين 100 -200 كيلو من لحم السمك، منوهاً بأن الصياد “فادي” الذي لم نتمكن من التواصل معه ساعة إعداد التقرير كونه منشغل بالصيد في عرض البحر يخرج لمسافات بعيدة للحصول على رزقه وقد تزامن مرور سرب الأسماك المهاجرة مع لحظة رميه الشباك في الماء فعلقت بشباك الصياد المحظوظ.

الأسماك التي تم اصطيادها كبيرة وتفيض عن حاجة المحافظة لكن يتم بيعها في مزادات علنية في سوق السمك بمدينة “اللاذقية” حيث تباع للتجار من محافظات “دمشق” و”حلب” بشكل خاص ويتم استخدامها في وجبات خاصة مثل شاورما السمك والفيليه حسب التاجر “حمامي”، لافتاً إلى أن توفر الكميات لايعني ضبط سعر المادة في السوق حيث أن سعر مبيع الكيلو مرتبط برغبة التجار والباعة في مختلف المناطق ومن الممكن أن يتراوح بين 500 إلى 1000 ليرة سورية.

يذكر أن طبق السمك مفقود أو شبه غائب من موائد أغلبية السوريين الذين لايمكن أن يشتروه إلا في المناسبات أو مع بداية كل شهر بالرغم من أهميته بالنسبة للجسم لاحتوائه على مواد مفيدة للصحة لكن سوء الأحوال الاقتصادية وغلاء سعر المادة جعلها بعيدة عن متناول الجميع.

اقرأ أيضاً: السمك إلى سوق الهال لرفع سعره … هو بلاسوق هال ماعمنعرف طعمته

“رامي” وسيلفي مع الكنز الذي أهداه البحر للصياد المحظوظ

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع