اللاذقية تعيش ليلة ساخنة وتنجو من كارثة محتملة

مدينة اللاذقية-انترنت

هل هو الإنفلات الأمني أم أنها مجرد صدف عابرة؟

سناك سوري-اللاذقية

عاشت مدينة “اللاذقية”، ليلة ساخنة أمس الثلاثاء، انتهت بوفاة سيدة خمسينية، وإصابة سيدة أخرى مع ابنتها في حادثتين منفصلتين شهدتهما المدينة.

بدأ الأمر مساءاً، حين تناقل ناشطون خبراً عن مقتل سيدة خمسينية وزوجة رجل أعمال بمنزلها في حي الكورنيش الجنوبي، ليتبين لاحقاً أن سبب الوفاة كان إطلاق نار بالخطأ من قبل ابنها البالغ من العمر 12 عاماً، وفق إذاعة شام إف إم، دون إيراد مزيد من التفاصيل حول الحادثة، وماذا كان يفعل السلاح بيد طفل داخل منزله.

اقرأ أيضاً: مصدر جنائي: تراجع نسبة الجريمة في اللاذقية

لم تنتهِ الأحداث عند هذا الحد، إذ سرعان ما تم تداول فيديو عبر الفيسبوك، قيل إنه لسائق سيارة مارسيدس نمرتها لبنانية قد دهس امرأة مع ابنتها في شارع 8 آذار دون أن يتم ذكر مصير السيدة وابنتها، ووفق الفيديو فإن عناصر الشرطة حين حاولوا إنزال السائق قاد سيارته بعيداً وألحق أضراراً كبيرة في 5 سيارات مركونة بالقرب منها وصدم 3 دراجات تابعة لفرع المرور، ولو كان هناك أهالي أمامه لدهسهم وتسبب بمجزرة، ما دفع بعض الناشطين للقول إن “اللاذقية” نجت من كارثة محققة.

سرعان ما طاردت دراجات شرطة فرع المرور في “اللاذقية” سائق السيارة، وتمكنت من إلقاء القبض عليه، وفق ما ذكرت الإذاعة ذاتها.

يذكر أن حادثتا “اللاذقية”، تأتيان في اليوم الثاني لإعلان وزارة الداخلية عن مطاردة ليلية بين سيارتين في مدينة “حلب”، تنتهي بسقوط ضحية، تم اكتشاف جثتها صباح اليوم التالي للمطاردة.

اقرأ أيضاً: حلب تُنافس شيكاغو.. مطاردة بين سيارتين تنتهي بجريمة قتل!

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع