اللاذقية.. انزعج من صراخ جاره فأطلق النار وقتل شخصاً بالخطأ

صورة تعبيرية

مواطن يلقى حتفه في سيارته برصاصة طائشة

سناك سوري – متابعات

لقي المواطن “إياد خ” من محافظة “اللاذقية” حتفه إثر إصابته برصاصة طائشة في الرأس أثناء مروره بسيارته من أمام أحد المطاعم على طريق الشاطىء.

الرصاصة التي أصابت المواطن أتت من بندقية “علاء م” الذي يسكن مقابل المطعم وقد أطلق النار بشكل عشوائي ومتتالي باتجاه المطعم المغلق ليلاً و الذي يعمل فيه جاره بسبب كرهه له وانزعاجه من صراخه حسب ماذكر موقع وزارة الداخلية على فيسبوك.

اقرأ أيضاً:ضحايا الرصاص والسلاح العشوائي “لا تعيدهم بوسة الشوراب”

تفاصيل ماحدث مع السائق الذي فقد حياته بالخطأ رواها صديقه “زين العابدين ب” الذي كان بجواره في السيارة حيث قال أثناء التحقيقات:«أنه لدى وصولهما مقابل مطعم “الأرجوان” سمع صوت إطلاق نار، وشاهد الدماء تسيل من وجه صديقه الذي اتكئ رأسه على مقود السيارة وهي مازالت تسير،فقام على الفور بالسيطرة على السيارة وإسعاف صديقه فوراً إلى المشفى دون علمه بمطلق النار».

مطلق النار اعترف ببعد التحقيق معه بفعتله بعد مواجهته بالأدلة موضحاً أنه كان جالساً برفقة زوجته وابن خالته على شرفة منزله وبعد ذهاب ابن خالته سمع صراخ جاره الذي يعمل بنفس المطعم المذكور وتوجد بينهما علاقة كره متبادلة فأحضر بندقيته وقام بإطلاق النار بوضعية الرش بشكل متتالي باتجاه المطعم دون علمه بإصابة أي شخص.

وتزداد أعداد ضحايا الرصاص العشوائي في “سوريا” بشكل مستمر وسط غياب تام للحلول من قبل الجهات المعنية

اقرأ أيضاً:حفل زفاف ونتيجة البكالوريا تخلفان 3 ضحايا.. بالرصاص العشوائي

السيارة التي توفي سائقها برصاص عشوائي في اللاذقية

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع